• ×

08:05 صباحًا , السبت 11 ربيع الأول 1438 / 10 ديسمبر 2016

زيادة صلاحيات مديرة المدرسة وتعيين وكيلتين كحد أدنى وحارسة أمن

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
مسعود جابر الفيفي - متابعات ـ  
صرحت مساعد مدير عام التعليم بمنطقة الرياض سمو الأميرة هدى بنت محمد بن عياف أنه سيتم مع بداية العام الدراسي القادم تطبيق نظام الإدارة الذاتية من قبل مديرات المدارس في مدارس التعليم العام وذلك ضمن مشاريع التطوير الجديدة التي تنفذها الإدارة بهدف رفع كفاءة أداء الإدارة المدرسية وتتضمن إحلال التخصص الإداري بحيث تتحدد مهام جميع العاملات في الإدارة المدرسية ومن ذلك تخصيص وكيلتين لمديرة المدرسة (المساعدة سابقا) كحد أدنى بحيث تكون هناك وكيلة لشؤون المعلمات، ووكيلة لشؤون الطالبات.
وأكدت العياف أن الهدف من ذلك مساعدة مديرة المدرسة على آداء عملها بشكل منظم دون تشتيت للجهود وقد أكدت النتائج وفق تطبيق المشروع على بعض المدارس وعددها 140 مدرسة مدى النجاح الذي تحقق من حيث تنظيم العمل بتحديد مهام كل العاملات في الإدارة المدرسية ورفع سقف صلاحيات مديرة المدرسة بحيث وصلت إلى 52 صلاحية وأكدت أيضا أن هناك برنامج تدريب عالٍ للعاملات مرتبط بالترقيات فيما سيتم توفير حارسات أمن مدربات ومؤهلات على القيام بمهامهن في ضبط الأمن والتدخل لفك الاشتباكات التي قد تنشأ بين داخل المدرسة وخاصة في مدارس شرق وجنوب الرياض.

وكانت الإدارة العامة للتربية والتعليم للبنات بمنطقة الرياض ممثلة في إدارة الإشراف التربوي قسم الإدارة المدرسية قد عقدت اللقاء السنوي للإدارة المدرسية، تحت شعار (معاً لجودة الإدارة المدرسية) والذي ركز فيه على (مشروع تحسين أداء الإدارة المدرسية) حيث أكدت المساعد للشؤون التعليمية سمو الأميرة هدى بنت محمد بن عياف أن التحسين سيتم من خلال أربعة محاور هي تسديد الاحتياج وذلك في مديرات المدارس ووكيلاتها وفق منهجية علمية تعتمد على جدارات المرشحة وملف إنجازها واستناداً للتعاميم المنظمة التي سبق تزويد الميدان بها مع مراعاة ما يلي:

1- تكليف وكيلتين على الأقل في كل مدرسة.

2- تسديد الاحتياج من الإداريات في المدارس الطاردة كالمدارس الواقعة في النظيم والفيصلية والجرادية.

ثانياً: إحلال التخصص في الهيئة الإدارية:

وذلك بتطبيق الهيكل المقترح للإدارة المدرسية المقدم من إدارة الإشراف التربوي بمنطقة الرياض والمعتمد من الإدارة العامة للإشراف التربوي بحيث يكون في كل مدرسة التشكيل التالي:

- وكيلة للشئون التعليمية.

- وكيلة لشؤون الطالبات.

- وكيلة للشؤون الإدارية ويمكن الاستغناء عنها في حال إسناد العمل إلى إدارية قديرة.

- سكرتيرة.

- مدخلة بيانات.

- مراقبة.

ثالثاً: تطبيق الإدارة الذاتية في المجالين الإداري والمالي:

والذي طبق كمرحلة أولى في نحو (140) مدرسة حكومية وأهلية على مستوى منطقة الرياض، وسيتم إعداد معايير قياس أداء مديرات هذه المدارس ومؤشراته (استناداً إلى رسائل دكتوراه تناولت هذا الموضوع) وبالتعاون مع أحد مراكز الأبحاث.

رابعاً: التدريب والتأهيل على النحو التالي:

1- تكليف إدارة التدريب التربوي بتنفيذ برامج تدريبية لكل من: مديرات المدارس ووكيلاتها المستجدات، ومديرات المدارس ووكيلاتها اللائي ستطبق الإدارة الذاتية في مدارسهن، واللجان المكلفة بترشيح مديرات المدارس ووكيلاتها بمكاتب التربية والتعليم وفق نموذج الجدارة، واللجنة المكلفة بترشيح مديرات المدارس ووكيلاتها بإدارة التربية والتعليم وفق الحقيبة الوثائقية.

2- تكليف إدارة التخطيط والتطوير بتدريب جميع الإداريات بالمدارس وفق تخصصاتهن.

وسينفذ ذلك خلال العام القادم بإذن الله.
بواسطة : faifaonline.net
 0  0  993
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 08:05 صباحًا السبت 11 ربيع الأول 1438 / 10 ديسمبر 2016.