• ×

07:04 صباحًا , الأحد 12 ربيع الأول 1438 / 11 ديسمبر 2016

محاولة إغراق مالية بإستخدام العملة المزورة في المناطق الحدودية

تستهدف فئة الخمسمائة ريال

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
يزيد الفيفي (فيفاء) وقع عدد من المواطنين و المقيمين في منطقة جازان خلال الأيام القليلة الماضية في فخ الـ(500)ريال المزورة ، حيث كان من أول الضحايا مندوب شركة الاتصالات لبيع البطاقات "سوا" و الذي كشف عن مبلغ 3000ريال (مزورة ) من المبالغ التي حصلها في يوم واحد و كان يقوم بعمله كالمعتاد في مركز العارضة شرق منطقة جازان.
وفي حالة أخرى أيضاً في نفس الفترة مواطن يكشف عن خمسمائة ريال مزورة بعد أن أبلغه بعض العمالة من الجنسية الهندية التي كانت تحمل كشافات ليزر صغيرة خاصة بكشف المبالغ المالية المزورة .
فيفاء أو نلاين قامت بزيارة لعدة مواقع و ألتقت عدة أشخاص من طبقات مختلفة و بمهن و أعمال مختلفة حيث إتضح أن هناك محاولة لتنفيذ عملية إغراق لأسواق المنطقة بـفئة الـ (500) ريال الجديدة "مزورة " بالإضافةإلى ذلك الإتقان الكبير جدا في عميلة التزوير و الذي لا يتم كشفه إلا بواسطة إضاءة ساطعة مسلطة على أجزاء معينة من الأوراق المالية للكشف عن عمليات التزوير.
بدورها فيفاء أون لاين لم تستطع الحصول على أي تصريح من جهات أمنية , و نظرا لأهمية الموضوع نشير أن هناك مناطق مستهدفة في المنطقة و منها المناطق الحدودية كجبال فيفاء و بني مالك و بالغازي و هروب و منجد و العارضة و العبادل و سلا وهذا مؤشر قد يحدد الجهة المتسببة في نشر مثل هذه العملة وفي مثل هذا الوقت تحديدا لا سيما و هذه المواقع لا تحظى بالخدمات البنكية و هذا بدوره قد يعرقل الكشف عن عمليات التزوير إلا في مراحل متقدمة يُخشى أن يكون المستفيدين من التزوير قد حصلوا على مبالغ كبيرة جدا .

الجدير بالتنويه أن العمالة الأجنبية لديها وعي كامل بذلك و هذا ما يفسر إنتشار كشافات خاصة بكشف المبالغ المزورة بينما المواطن لا زال يُقدم حُسن النية و من جهة أخرى تُحتفظ العمالة بكميات كبيرة من كشافات الكشف عن العملات المزورة و ربما تهدف إلى بيعها بأسعار فلكية في المستقبل القريب !


العلامات الأمنية لفئة 500 ريال للإطلاع

image

بواسطة : faifaonline.net
 3  0  2566
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 07:04 صباحًا الأحد 12 ربيع الأول 1438 / 11 ديسمبر 2016.