• ×

09:05 صباحًا , الأحد 5 ربيع الأول 1438 / 4 ديسمبر 2016

أكتشاف بحيرة خمر قرب سد تندجة بخميس مشيط

و ماذا عن المجهولين في فيفاء ؟!

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
محمد الفيفي خميس مشيط (متابعات - عكاظ ) 
اكتشفت هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بحيرة من الخمر على مقربة من سد "تندحة" شرقي محافظة خميس مشيط ،قدر حجمها بنحو ستين طنا، وقيمتها أكثر من ستة ملايين ريال.

وشكل المحافظ سعيد بن مشيط لجنة من عدة جهات، تتولى طمر البحيرة وإتلاف معدات عشرة مصانع تحيط بالبحيرة الآسنة.

وكانت هيئة الخميس قد تحركت، أمس الأول، إلى مواقع يديرها أثيوبيون لترويج الخمور والممنوعات، وسلك رجالها دروبا وعرة للوصول إلى البحيرة سيرا على الأقدام، ليجدوا مستنقعا مائيا آسنا أحاله المروجون إلى بحيرة خمر، بعد أن خلطوا ماءها بمواد التخمير، فيما تناثرت حول الموقع عشرة مصانع.

وذكر مصدر في الهيئة أن المروجين لجأوا إلى هذه الحيلة، بعد أن ضيقت عليهم السلطات الأمنية الخناق، وداهمت مواقعهم المعروفة وسط الاحراش والأماكن المهجورة، وأتلفت أدواتهم التقليدية مثل خزانات الفايبر جلاس والبراميل المعدنية. وعثرت الهيئة في الموقع على اسطوانات غاز وعبوات كبيرة من الخميرة وأكياس السكر وانابيب تقطير وتكثيف.

وذكرت جريدة "عكاظ" التي أوردت الخبر ، اليوم الاثنين، أنها لاحظت وجود طيور وحيوانات نافقة في عمق البحيرة، مشيرة الى أن الجهات المختصة تلاحق المروجين الذين فروا من الموقع قبل الدهم بلحظات.

وأوضح مدير فرع هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في عسير، الشيخ عامر عبدالمحسن أنه تم العثور على عشرة مصانع للخمور، بالقرب من سد "تندحة"، كما عثر على بركة مملوءة بخمور تقدر كميتها بنحو 60 ألف لتر، وتم إتلاف المضبوطات.
بواسطة : faifaonline.net
 6  0  1157
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 09:05 صباحًا الأحد 5 ربيع الأول 1438 / 4 ديسمبر 2016.