• ×

09:01 صباحًا , الأحد 12 ربيع الأول 1438 / 11 ديسمبر 2016

تتوالى أفراح العيد في فيفاء رغم فشل الخدمات الأساسية في الثبات

الطرق تفشل .. و الكهرباء ظلام .. و الإتصالات خارج التغطية !

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
يزيد الفيفي (فيفاء) 
أعلنت طرق فيفاء العامة و بكل صراحة أنها لم تعد تحتمل أكثر , من خلال ما جسدته الصور و الحقائق على الأرض لشوارع متجمدة تغص جنباتها بطوابير السيارات التي أصبح السير فيها على الأقدام اكثر سهولة و سرعة و راحة للوصول إلى المقر المراد للفرحة بالعيد و مشاركة الناس أفراحهم بل و وصلت حمى الإزدحام إلى مواقع لم تعرفها من قبل و رغم تدخل رجال الأمن إلا أن دورهم لا يعدو أكثر من دور المخدر لمن يعاني لحظات الاحتضار قبل الموت و يكتمل المشهد المأساوي في عيد فيفاء من خلال إنقطاع التيار الكهربائي على جبل ال عبدل و الثويعي و الحكمي و المشنوي لليلة الثالثة و في الوقت المعهود من بعد العصر و إلى ما بعد صلاة العشاء لتبدو صور الازدحام واضحة على بعد عشرات الكيلوات !!

فالأحياء مظلمة والأفراح متواصلة رغم كل ذلك يتبادلون التهاني دون أن يشاهد الواحد منهم الآخر "غير أنه مقتنع أنه من أمة محمد" , هذا ما تحدث به المواطنين في أستياء واضح من سوء الخدمات التي تنهار في الوقت الذي يجب أن تصمد فيه للحاجة الملحة إليها .

المواطن علي بن محمد الحربي يقول لا كهرباء و لا إتصالات و الزحام يسد الأفق .. بمعنى لا بصيرة تشهد و لا كلام يُسمع ! .. و أضاف أن كل هذا حكم جائر على أبناء فيفاء في أيام عيدهم فهل بعد ذلك من سبل أكثر لتعكير صفو أفراحنا , من خلال ما سبق تتجسد لنا صورة واقعية واضحة لمعنى الصراخ و الندب عبر منابرنا الإعلامية قبل فوات الأوان طوال شهور و سنوات مضت و هذا هو الواقع أمام الجميع .

image

image


image

image

image
بواسطة : faifaonline.net
 10  0  1423
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 09:01 صباحًا الأحد 12 ربيع الأول 1438 / 11 ديسمبر 2016.