• ×

05:21 مساءً , الخميس 9 ربيع الأول 1438 / 8 ديسمبر 2016

تزامن تجمعهم مع حضوره ووزير التعليم العالي لتوقيع اتفاقيات

وزير التربية "يتعاطف"مع الخريجين المطالبين بإلغاء "قياس" ويعد بتوظيفهم

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
فيفاء أون لاين (متابعات) 
وعد وزير التربية والتعليم الأمير فيصل بن عبدالله بتحقيق مطالب حوالى 300 خريج تجمعوا أمس أمام مقر الوزارة للمطالبة بإلغاء اختبار القياس والتقويم وتوظيفهم من دون شروط. وقادت الصدفة نحو 300 خريج من كليات المعلمين إلى التجمع أمام مبنى وزارة التربية والتعليم صباح أمس، تزامناً مع حضور وزيري التربية والتعليم و التعليم العالي للتوقيع على مذكرة تفاهم تهدف إلى مواءمة مخرجات الكليات والجامعات مع حاجة المدارس، ليوجه المتجمعون رسالة قوية عن مدى تأخر الوزارتين في التنسيق بينهما، وعن حجم الفجوة القائمة حالياً بين كمية ونوعية ما تخرجه الكليات، وما يحتاجه الميدان التربوي. وإن بدا محبطاً أن يواجه مسؤولو وزارة التربية والتعليم ووزارة التعليم العالي هذا الحشد من «المنزعجين» أمام مقر وزارة التربية بدلاً من أن يستقبلوا بفلاشات الصحافيين وتصفيق الحضور، إلا أن وزير التربية الأمير فيصل بن عبدالله لم يجد حرجاً في أن يبادر بلقاء المتجمعين والاستماع إليهم قبل أن تبدأ مناسبة توقيع المذكرة.

ووفقا لتقرير أعده الزميلان وليد الأحمد وحسين النعمي ونشرته "الحياة"، قال وزير التربية في تصريحات للصحافيين: "نحن وقفنا معهم (المتجمعين) ونتعاطف معهم، وسعدت أنا ووزير التعليم العالي الدكتور خالد العنقري بزيارتهم والاستماع لهم، فنحن كمسؤولين وُجدنا لخدمتهم، وأي شيء نستطيع فعله سنفعله من أجل خدمة الوطن"
وطالب المتجمعون الذين يحملون تخصص اللغة العربية بإلغاء اختبار القياس والتقويم، وتوظيفهم من دون شروط.

وقال أحدهم ويدعى محمد العنزي الذي تخرج في العام 1427هـ لـ«الحياة»: «تجمعُنا مستمر إلى أن تتحقق مطالبنا في التعيين أسوة بمن سبقونا الذين لم يخضعوا لاختبار القياس». وأكد أن الاختبار لا يحدد مستوى المعلم، إذ لا يكون في الأشياء التي درسها الخريج في جامعته.
بواسطة : faifaonline.net
 1  0  695
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 05:21 مساءً الخميس 9 ربيع الأول 1438 / 8 ديسمبر 2016.