• ×

09:25 مساءً , السبت 11 ربيع الأول 1438 / 10 ديسمبر 2016

أمير جازان يدعو لمساعدة الشباب و توفير الوظائف

ناقش المحافظة على هوية الريف والحد من الهجرة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
مرزوق الفيفي(متابعات) 
أهاب أمير منطقة جازان الأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز برجال الأعمال على مساعدة الشباب وفتح فرص وظيفية لهم وأن يتفاعلوا مع قضايا المجتمع.
وناقش أمير جازان خلال جلسته الأسبوعية التي عقدت مساء أول من أمس بقصره بجازان، المحافظة على هوية الريف والحد من الهجرة من القرى والهجر.
وقال الأمير محمد بن ناصر "نعاني مشاكل متأصلة في المنطقة ومنها مشكلة عدم تطور الزراعة كون المزارع عبارة عن حيازات صغيرة بمساحات كبيرة مملوكة لأسرة واحدة وتتكاثر بها العمالة المخالفة لأنظمة الإقامة".
وأضاف: نحن نناقش قضايا المنطقة في جلستنا الأسبوعية ونتيح الفرصة لمشاركة المواطن في مشاكل المنطقة ونضعه في الصورة ليعرف حقائق الأمور ويبدي رأيه ويقدم مقترحه فيها لأننا نعرف أن المواطن شريك في التنمية والحمد لله كل الأمور تسير إلى خير ونحن نعمل في كل الاتجاهات من أجل خدمة المواطن والرقي بالمنطقة وتحقيق التنمية المستدامة لها.
وقال أمير جازان كل جهودنا الآن على مدينة جازان الاقتصادية إقامتها في أسرع وقت كونها ستسهم في توظيف شباب وشابات المنطقة وتحسن وضعهم الاقتصادي والحد من الهجرة للمدن الرئيسية, ولكن تأتي ظروف صعبة وكبيرة تقف في طريق آمالنا وطموحاتنا ولكن سنتجاوزها بعون الله وبالإرادة والعزيمة وسنستمر سائرين ولن نتراجع طالما نحن متمسكون بكتاب الله وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم.
وأشار الأمير محمد بن ناصر إلى أن الملك عبدالله بن عبدالعزيز وجه بتوظيف 2000 شابة بمدينة جازان الاقتصادية، وأن تلاحم الشعب مع قيادته واللحمة الوطنية في هذا الوطن هو أنموذج فريد بين دول العالم, فالأمن يهمنا كثيرا فلا تنمية بلا أمن ونحن نشتهر بثبات الأمن في بلدنا, وتراخينا وتعاطفنا أحيانا ورضوخ بعض المواطنين للمصالح الخاصة والمنافع الدنيوية هي سبب المشاكل الأمنية والأضرار التي تصيب مجتمعات المنطقة.
وقال أمير جازان نحن هنا في منطقة حدودية وتتضاعف علينا المسؤولية ويتطلب الوضع تكثيف الجهد, وأن ما نحن فيه من أمن وخير هو بسبب خدمة ولاة أمرنا للحرمين الشريفين ورعاية ضيوف الرحمن وتطبيق شرع الله وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم.
وأضاف الأمير محمد بن ناصر أن المنطقة بها 3800 قرية ونعمل على وضع خطط وبرامج لها لمنع الهجرة من المنطقة وقد شارك في النقاش عميد البحث العلمي بجامعة جازان الدكتور علي بن شيبان عريشي وشيخ شمل قبائل وادي جازان محمد بن حسين عقيل ومشبب أحمد الحبسي.
من جهة أخرى استقبل أمير منطقة جازان بمكتبه بمقر الإمارة أمس القنصل العام لجمهورية إثيوبيا لدى المملكة كخل أب كبد أرجاوي وتباحث معه فيما يهم الجالية الإثيوبية بالمنطقة.
بواسطة : faifaonline.net
 1  0  2065
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 09:25 مساءً السبت 11 ربيع الأول 1438 / 10 ديسمبر 2016.