• ×

01:44 مساءً , السبت 11 ربيع الأول 1438 / 10 ديسمبر 2016

الرئيس اليمني يستبق "يوم الغضب" و يتعهد بعدم ترشحه لولاية ثانية و لن يورثّ الرئاسة

بعد أن هددّ بقطع الأعضاء التناسلية لمعارضيه ضمن سياق خطابه في عيد العمال الماضي

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
يحيى الفيفي (تقارير) 
(ظلال الأزمة المصرية و ثورة الياسمين التونسية )

يبدو أن الأزمة المصرية و تداعياتها و من قبلها ثورة الياسمين التي اسقطت النظام في تونس ألقت بظلالها على اليمن حيث أعلن اليوم الرئيس اليمني علي عبدالله صالح أنه لن يسعى لتمديد فترته الرئاسية الحالية والتي من المقرر أن تنتهي عام 2013، و أضاف أنه لن ينقل السلطة لابنه يأتي ذلك في خطاب رئاسي ألقاه قبل التجمع الحاشد المقرر إنطلاقه غداً الخميس في صنعاء و الذي اطلق "يوم الغضب"، و اضاف الرئيس اليمني ما نصه : "إنه لن يكون هناك تمديد ولا توريث ولا إعادة عقارب الساعة للوراء".

و كان علي عبدالله صالح الذي يحكم اليمن منذ أكثر من ثلاثين عاماً قد دعى لعقد جلسة استثنائية لمجلس النواب و مجلس الشورى اليوم الأربعاء لمناقشة الأوضاع المتأزمة في البلاد عقب أسبوعين من التظاهرات الحاشدة المطالبة بتخليه عن الحكم.

(وكالة الأنباء اليمنية الرسمية )

فيما أفادت وكالة الأنباء اليمنية الرسمية أن الرئيس اليمني دعا لاجتماع مشترك لمجلسي النواب والشورى لمناقشة السبل الكفيلة لوقف الاحتجاجات لما تقتضيه المصلحة الوطنية العليا على حد قوله و أوضحت الوكالة أن الاجتماع خصص " للتشاور حول ما سيعرضه صالح على الاجتماع المشترك من قضايا تهم الوطن والمواطنين".

(مظاهرات تدعو الرئيس اليمني للتنحي عن منصبه )

وتأتي دعوة صالح إثر سلسلة من التظاهرات التي شهدتها المحافظات اليمنية على مدى أسبوعين، والتي طالبت بتخليه عن السلطة إثر ثلاثة عقود في الحكم.
ودعت المعارضة اليمنية "اللقاء المشترك" إلى تظاهرات مليونية في عموم المحافظات اليمنية غداً الخميس للمطالبة بتنحي صالح. في وقت حذر حزب المؤتمر الشعبي العام الحاكم في تصريح لعضو مكتبه السياسي ياسر العواضي " من استغلال التظاهرات لتعميم الفوضى في عموم المحافظات ".

( تغير مسار الخطاب الرئاسي في اليمن )

و تأتي تعهدات الرئيس اليمني بعد ساعات من خطاب الرئيس المصري حسني مبارك الذي تعهد فيه بعدم السعي للترشح لولاية جديدة و وعدّ بإدخال تعديلات دستورية، تحت ضغط احتجاجات شعبية مستمرة منذ ثمانية أيام حتى الآن , على الرغم من أن الرئيس اليمني كان قد هدد بأنه سوف يلجا الى قطع الأعضاء التناسلية لكافة قيادات اللقاء المشترك و الحراك الجنوبي في حال لم تتوقف هذه القيادات عن معارضتها للنظام الذي يقوده ، وجاء تهديد صالح ضمن سياق خطابه الذي ألقاه في عيد العمال الماضي و الذي حضره الآلاف من العمال والمسئولين و لقد لجأت القناة الفضائية اليمنية إلى بتر الكلمات حينما بثت كلمة مسجلة للخطاب الذي ألقاه صالح. ونقلت وكالة (عدن برس) قول مسؤول جنوبي بصنعاء حضر الحفل ان صالح بدا غاضبا وهو يقول " هؤلاء لازم نقطع أعضائهم التناسلية لكي يعرفون أعمالهم العنصرية ضد الوطن" !!.

بواسطة : faifaonline.net
 6  0  1346
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 01:44 مساءً السبت 11 ربيع الأول 1438 / 10 ديسمبر 2016.