• ×

12:57 مساءً , الأحد 12 ربيع الأول 1438 / 11 ديسمبر 2016

تدخل من مشايخ القبائل اليمنية والسعودية يصعد قضية المختطف ويبرز قضايا جديدة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 
يزيد الفيفي (فيفاء)
في فصل جديد من فصول قضية المختطف المالكي تدخل مشايخ يمنيين وسعوديين من القبائل الواقعة في الشريط الحدودي بين الدولتين وذلك لإنهاء القضية العالقة بين الطرفين حول المختطف السعودي من قبل يمنيين قبل أسبوع والتي تم النشر عنها سابقا ، الجانب اليمني كان على رأسهم مدير حرس الحدود في قطاع منبه والذي كان يمثل الجانب اليمني المساند للجانب السعودي في سير المفاوضات بين الطرفين وقد كان هناك إستعداد تام من قبل المشايخ لتسليم 300ألف ريال للخاطف في موافقة على شرطه كي تكون فدية يتم بعدها إطلاق المالكي المختطف إلا أن الخاطفين أخذوا بالقضية إلى تصعيد خطير و تشعب في جوانبها حيث أبرزوا أن لهم مطالبات في سبائك ذهبية و قطع أثرية ومتطلبات متعددة وأصبح هناك تصعيد في الفدية إلى أكثر من 3مليون ريال ، مما جعل الوساطة و المفاوضات تصل إلى وقفة تأمل قد تطول حيال اتخاذ قرار قد يبرز حينها مستجدات لدى المختطفين تعيدهم إلى حيث كانوا .
الجانب الحكومي والرسمي بين البلدين السعودي واليمني يكاد يكون خارج نطاق التنازل في الأخذ والرد مع مهربي مخدرات في هذا الجانب تاركين الأعراف والأسلاف القبلية تنهي القضية على طريقتها دون خروج عن نطاق الضوابط والمواثيق بين البلدين ، وأكد مصدر يمني أن هناك تواصل مع الداخلية اليمنية التي تتابع الموضوع بإهتمام مشيرا إلى أن كل ما بهمنا هو تسليم المختطف السعودي إلى ذويه سليما معافى وهذا الهدف الذي نسعى من أجله
بواسطة : faifaonline.net
 15  0  1135
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 12:57 مساءً الأحد 12 ربيع الأول 1438 / 11 ديسمبر 2016.