• ×

07:22 مساءً , الأربعاء 8 ربيع الأول 1438 / 7 ديسمبر 2016

اتحاد طلاب شمال بريطانيا، ينظموا الملتقى الطلابي السادس

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
محمد سعود العتيبي 
نظم اتحاد طلاب شمال بريطانيا، الملتقى الطلابي السادس، وذلك يوم الثلاثاء الماضي الموافق 14/06/2011 في الحرم الجامعي الجديد، في جامعة نيوكاسل، والمقام تحديدا في مبنى B3 تحت شعار \"العمل التطوعي\"، وذلك بتنظيم عدد من الطلاب من مختلف الجامعات البريطانية.

وقد أنطلق الملتقى للمرة الأولى عام 2006، واستقطب في دوراته المتتالية المئات من الطلاب. ويمثل ملتقى الطلاب العرب، منصة حيوية رئيسة تتيح لرواده المشاركة في حوار بناء، حول أبرز الموضوعات، ويتم من خلاله متابعة آخر المستجدات. ويعتبر احد اللقاءات الهامة في مجال الأنشطة الطلابية، ويتم أيضا خلاله مناقشة تفاصيل المهام ومستجداتها، ومناقشة بعض المقترحات التي من شأنها إثراء المؤتمر الطلابي السادس.

كما أكدت اللجنة المنظمة للملتقى، استقبالهم لأكثر من مائة مشاركة في المؤتمر عن طريق البريد الإلكتروني من مختلف شرائح الجامعة، منذ الإعلان عن المؤتمر يوم الخميس قبل الماضي الموافق 02/06/2011 ورغبتهم الشديدة في الاستفادة، ومعرفة كيفية المشاركة في الملتقى الطلابي.

بدأ الملتقى بالترحيب بالطلاب الجدد، وشهد الحدث حضور عدد غير متوقع من الطلاب، ومشاركة عدد كبير من الجهات الإعلامية، هذا بالإضافة إلى عدد كبير من طلاب الجامعات الأخرى، من مختلف إنحاء المملكة المتحدة، والذي قد نال إعجاب اللجنة المنظمة للملتقى، ومدى مساهمتهم في مثل هذه الفعاليات.

وبعد ذلك تم عرض فلم وثائقي عن ما تم تقديمه في السنة الماضية. وبعد ذلك أبدت الدكتورة جمانة مسعود من الجمهورية اللبنانية، إعجابها بهذا النوع من الفعاليات كأول فعالية من نوعها تقام في الحرم الجامعي، والتي تستهدف توعية الطلاب واستقطاب اكبر عدد منهم.

وبدورها قامت الدكتورة جمانة مسعود بعرض تفصيلي لمهام الملتقى ونشاطاته بالإضافة إلى تعريف الطلاب بالخدمات التي يقدمها في سبيل خدمة الطلبة، كما بينت الدكتورة جمانة، عن تعدد خدمات الملتقى والتي تتضمن محاضرات، ومشاركات واستشارات صحية، وندوات تثقيفية للطلاب، الذين يرغبون في ذلك.

وتم خلال الملتقى التعريف بأحد البرامج التي يراد لها أن تكون الساعد الأيمن للطلاب مستقبلا في العمل التطوعي، وهو من المشاريع التي تعلق عليه أمالا كثيرة خصوصا بعد الإقبال الكبير من قبل الطلاب على العمل التطوعي. ويهدف البرنامج على تعليم الطلبة على تحمل المسؤوليات وزرع حب العمل التطوعي في نفوسهم. وفي هذا الصدد أشار الأستاذ فادي غسان إلى أهمية دور العمل التطوعي، داخل الجامعة أو خارجها، في تقديم العون وخدمة المجتمع، لكافة الطلاب الذين يقومون ويساهمون في البرامج التنموية بأساس تطوعي.

فيما شاركت الطالبة حليمة أيمن، بكلمة موجزة حول فعاليات الملتقى، وتقديمها الشكر والتقدير لجميع المشاركين، وبعد ذلك ألقت بعض من مقتطفات قصتها والتي كانت بعنوان ( شيء من ظلال الغربة )، لتتبعها الطالبة نسرين عطية بقصة أخرى عنوانها ( البحر المظلم ).

وأشار كمال قاسم من العراق إلى الدور المعقود على الطلبة في المشاركة في كافة أنشطة الملتقى الطلابي، ودورهم الهام في تنظيم الملتقى الطلابي السادس.

وبدوره تحدث الدكتور بدر البناقي ( طبيب مبتعث ) نيابة عن طلاب المملكة العربية السعودية، حول أهمية زيادة التواصل بين الطلاب، والسعي الدائم في رفع اسم المملكة العربية السعودية عاليا، والمساهمة في دعم المبادرات البحثية، بأعمالهم الرائدة والتي قدمت الوطن بصورة مشرفة، موضحا أن رعاية الطلاب المبتعثين تعد تكريما لجميع الطلاب وتأكيدا لما توليه القيادة الرشيدة من اهتمام ورعاية لأبنائها الطلاب، وحرص ولاة الأمر على تطوير الكفاءات السعودية الشابة.

وأضاف، أن هده الفعالية اختلفت عن باقي الفعاليات، التي قدمها الملتقى للزوار، حيث سيقدم الملتقى في دورته السادسة بانوراما متكاملة حول العمل التطوعي. ومن هنا فإن الفعاليات التي قام بإعدادها أعضاء اللجنة المنظمة، تدل على رؤية واسعة من القائمين على هذا الملتقى، في بلورة تلك الرؤى إلى أفعال، وكانت في أروع ما يكون، فقد ساهم وساعد العديد من الطلاب على اكتساب معلومات لم تكن لديهم أو كانت لديهم بصورة خاطئة. وأضاف، أنه على الطلبة زيادة التواصل فيما بينهم وتنسيق الأنشطة بشكل مستمر. وأفاد، بأن الجناح المخصص لطب الأسنان فإنه يقدم هو الآخر بانوراما متكاملة تتناول المساهمة بتطوير الكفاءات الشابة، وذلك بإعطائهم فرصة التعرف على أحدث التقنيات في طب الأسنان، وتطوير هذه الصناعة في المستقبل بعد التخرج.

وأضاف، في ختام كلمتي فإنني أعرب عن تمنياتنا بتحقيق الأهداف التي أنشئ الملتقى من أجلها، وبهذه المناسبة أقدم شكري لجميع القائمين على هذا الملتقى، في ظل الدعم اللا محدود الذي يقدمه أعضاء اللجنة المنظمة، الذي أستطاع بدورته السادسة تحقيق الأهداف المرسومة له، متمنيا لجميع الطلاب المزيد من النجاحات.

بعد ذلك قدم الدكتور بدر استشارة مجانية للطلاب والطالبات، مع أهم النصائح في كيفية الحفاظ على أسنانهم بطريقة أفضل. كما تحدث عن كيفية تقديم خدمة الاستشارة المجانية للطلاب، وذلك من خلال قيام الطلاب ببعض الفحوصات، وكذلك تثقيفهم بكيفية الوقاية والاهتمام بصحتهم.

وفي تمام الساعة الثانية مساء تم اختتام فعاليات الملتقى وتكريم المشاركين، وبعد ذلك توجه الحضور إلى مطعم الجامعة لتناول وجبة الغداء.
بواسطة : faifaonline.net
 0  0  743
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 07:22 مساءً الأربعاء 8 ربيع الأول 1438 / 7 ديسمبر 2016.