عاجل | توقف السقيا عن اهالي مركز الجانبة بمحافظة الداير * | طرق فيفاء والازدحامات المرورية ،ومناشدة مستخدميها للمحافظ بالنيابة

بالتعاون مع جامعة الفيصل وتحت عنوان (مبدعو الجامعة)

أدبي الرياض ينظم أمسيته الأولى للمبدعين الجامعيين

أدبي الرياض ينظم أمسيته الأولى للمبدعين الجامعيين
الرياض ـ فيفاء أونلاين

أقام منتدى الشباب الإبداعي بالنادي الأدبي بالرياض بالتعاون مع جامعة الفيصل ليلة أدبية بعنوان (مبدعو الجامعة ١) أحياها الأدباء الطلاب شعراً ونثراً، وأدارها الشاعر المعروف عبدالإله المالك بحضور رئيس النادي الدكتور عبدالله الحيدري ورئيس قسم العلوم بجامعة الفيصل الدكتور ياسر التميمي وعدد من الأدباء والأكاديميين.

 وقد افتتح الدكتور عبدالله الحيدري الأمسية مرحباً بالطلاب فرسان الأمسية وبالضيوف الكرام مشيداً بهذه الشراكة، بعدها بدأت الأمسية التى استهلها مدير الأمسية عبدالإله المالك بالإشادة بدور المنتدى في دعم المواهب الأدبية وتقديمها للمشهد الأدبي السعودي معرفاً بالطلاب والطالبات المشاركين الذين قدموا عددا من النصوص الأدبية شعراً ونثراً حيث شارك أربعة عشر موهوبا من طلاب الجامعة.

 كما قدمت عدد من المداخلات بدأها أمين منتدى الشباب الإبداعي عبدالرحمن بن إبراهيم الجاسر الذي ثمن مبادرة جامعة الفيصل بمد يد الشراكة مع المنتدى آملاً أن تمتد لتقديم عدد من الفعاليات، كما شارك الدكتورعمر السيف من جامعة الفيصل الذي تقدم بالشكر للنادي الأدبي ممثلاً بمنتدى الشباب الإبداعي داعياً فرسان الأمسية بالتواصل مع المنتدى والاستفادة من خدماته.

كما داخل كل من الشاعر أحمد آل مجثل والشاعر سعد الغريبي  والناقد محمد المشهوري والإعلامي عبدالعزيز القرشي حيث أشادوا بالنصوص المقدمة ووصفوها بالنضج والجمال داعين فرسان الأمسية إلى مزيد من صقل مواهبهم من خلال القراءة والاطلاع وختم مدير الأمسية بالشكر والتقدير لكل من شارك بنص أو برأي أو نقد.

وفي ختام الأمسية قدم أمين منتدى الشباب الإبداعي درعاً تذكارياً لجامعة الفيصل تقديرا لمشاركتها.

من جهة أخرى يعتزم النادي تنظيم ليلة لتدشين إصداراته الجديدة التي بلغت عشرين إصداراً متنوعاً، وليلة أخرى لتدشين بواكير إصداراته المنقولة إلى طريقة برايل للمكفوفين بالتعاون مع الجمعية الخيرية للمكفوفين بمنطقة الرياض (كفيف).

image (1)

 IMG_2321 IMG_2338

التعليقات (١) اضف تعليق

  1. ١
    عبد الإله المالك

    لقد كانت أمسيةً طارت فيها حمائم الإبداع في كل اتجاهٍ، وأثبت الشبابُ أن للإبداع ربًّا سيحميه، وأنّ العربَ لن تترك الفصاحة تذهب عنهم سدًى، وأنّ اللغة العربية ستظل محفوظة إلى يوم الدين.

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه. الحقول المطلوبه عليها علامة *

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*

شاهد النسخة الكاملة للموقع