إشكالية التخصص الوظيفي | فيفاء أون لاين
الأحد, 24 ربيع الآخر 1438 هجريا, الموافق 22 يناير 2017 ميلاديا

إشكالية التخصص الوظيفي

إشكالية التخصص الوظيفي
الدكتور/سلمان العبدلي

إن الخلل الوظيفي هو نتيجة لخلل في مجالات كثيرة منها على سبيل المثال مايلي :-

الخلل التربوي { خلل التنشئة التعليمية }
الخلل الاجتماعي أو المعياري { خلل التنشئة الأسرية }

الخلل الاعلامي

الخلل في الوعي العام { خلل التنشئة الإجتماعية}

الملاحظات على المناهج التعليمية
“”””””””””””””””””””””””””
مناهجنا قامت على تعطيل التعامل مع الفعل الحضاري بما يتناسب مع الإمكان الحضاري

مناهجنا أوغلت كثيرا في الغيبيات واللسانيات وأهملت المحسوسات وتوازن الكون قائم على عالمي الغيب والشهادة

مناهجنا قامت على العبثية بالمواهب والإبداع وتوجيه الحرف توجيها نظريا هزيلا

مناهجناأتخمت عقولنا بالحشو اللفظي وعطلت جميع حواسنا وقدراتنا

مناهجنا أنتجت الهدر المالي دون عائد وذلك لأننا أخطأنا في العملية التعليمية فكانت مخرجاتها عبئاً على الإقتصاد العام
النتائج
“””””””””
نتج عن ذلك

أننا تأخرنا كثيرا في دخولنا للنادي الصناعي ثم دخولنا فيه بشكل لا يؤهلنا لأن ندخل كمنافسين وإنما كضيوف شرف

أننا قتلنا جيلا كاملا بعبثنا في قدراته ومواهبه وتبديدها في ما لا طائل وراءه
جميعنا ( كتبة ) لكننا لانعلم شيئا من بقية شئون الحياة

أنها أغرقتنا في الرفاهية حتى ترهلنا وركنا للدعة والخمول

من أين نشأت إشكالية التوظيف
“”””””””””””””
إشكالية التوظيف لم تكن غلطة وإنما كانت نتيجة لتراكمات من الأخطاء لضيق المجالات في التوظيف فمعظم الوظائف كتابية من الوزير للغفير
فنتج حشر هذه الفئات في الأماكن الفارغة وليس في الأماكن المناسبة

الوظائف العليا معظمها مجاملة
والوظائف الدنيا سد فراغ وليس تلبية حاجة

مضمار الحياة معقد لا ينجح في السباق فيه الا الأقوياء الأشداء أما الضعفاء أمثالنا فسنحبو حبوا

الحل
“”””””””
للحل لهذه الإشكالية لابد من أن نجيب على هذه الأسئلة

من نحن ؟ وماذا نريد؟ وماذا لدينا لذلك ؟ وكيف ؟

وللإجابة عليها نبدأ بمايلي
“””””””””””””””””””””

الخطوة الأولى

تحديد الأهداف
واقعية الأهداف
شمولية الأهداف
مكان وزمان الأهداف
قيادة الأهداف

الخطوة الثانية

ننتقل إلى التطبيق الذي يبدأ بالتعليم

فالتعليم القوي يفرض الوظيفة المنتجة
والوظيفة المنتجة تفرض الحياة القوية والمستقرة والآمنة والعكس صحيح لأن

معركة التوظيف ومعركة الحياة معركتان تنطلقان من معركة التعليم فكلما جعلنا التعليم أساسا للنهضة كانت النتائج مبهرة وما عدا ذلك فعبث وترقيع

المرئيات
“””””””””
1:- يجب أن تقوم كل أعمالنا على قاعدة بيانات واضحة ودقيقة

2:- يجب أن تكون مخرجات التعليم ملامسة لمتطلبات الحياة مباشرة وليس على استحياء

3:- يجب أن تكون واسعة باتساع الحياة وتتجدد مع تجدد الطلب

4:- يجب أن يكون التنسيق بين التخطيط والمالية والتعليم والمجتمع

5:- أتمنى تأخير الخصخصة حتى لا نثقل كاهل المواطن العادي وبدلا من الخصخصة الحالية أطلب تكثيف الجهود من الدولة لعمل نقلة واضحة ثم تأتي الخصخصة على بنية تحتية قوية فتقل التكاليف ويكون دور القطاع الخاص التشغيل والصيانة فقط أما البنية التحتية والمؤسسات الحكومية تبقى ملكا للدولة

6:- يجب إقامة ورش عمل تستوعب الشباب وتلبي حوائجهم ورغباتهم التي تعود بالنفع على البلد

7:- يجب تغيير السير الإداري المتبع وتفكيك المركزية التي تقتل الإبداع وتنمي التقليد المميت وتبقينا نراوح في مكاننا

8:- يجب أن نجعل{ تعليمنا أساسا لرؤيتنا 2030}
وإلا فلن نحقق شيئا وسيبقى ذلك حلما صعب المنال

9:- يجب تغيير معايير التوظيف تغييرا واضحا وجليا وتكون الفرصة مهيأة للجميع على السواء
وملاحقة المحسوبية التي تتبع منهج الطفيليات في الحياة

10:- يجب تغيير طريقة اختبار القياس الذي لا أرى منه فائدة تعود بالنفع وليس مقياسا سليما فكل مافيه هو ثمار حاطب ليل

التعليقات (١) اضف تعليق

  1. ١
    عبدالله يحي مريع

    12 مليون اجنبي يسيطرون على القطاع الخاص وغالبيتهم بدون مؤهلات بل اتيحت لهم الفرصه للعمل والجاهل فيهم تم احتوائه وتدريبه
    ونحن مازلنا نناقش هل مخرجات تعليمنا جيده ام سيئه
    أكاد أجزم بأن الأجنبي هو من زرع هذه القناعة في رؤسنا ورؤس مثقفينا لتبرير اقصاء السعودي عن العمل
    غالبية العاطلين عن العمل فنيين وجامعيين في تخصصات يشغلها الاجنبي وبدون شهادة

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه. الحقول المطلوبه عليها علامة *

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*