تقارير وتحقيقات

” العاصوف ” يشعل الصراع بين مؤيد ومعارض

أصبح مشهد الصراع في مايعرض في شهر رمضان أمراً معتاداً عليه جراء ماتقدمه الدراما الرمضانية ، من مشاهد ومسلسلات ، وفي هذا الشهر يواصل الممثل الشهير ( ناصر القصبي ) هوايته بأن يبقى مادة دسمة من خلال مايقدمه من أعمال وطرح جرئ ومثير في تناوله وإختياراته للموضوعات التي يقدمها.
وقد تناول الكثير من الكتّاب عبر وسائل الاعلام المختلفة وكذلك نشطاء وسائل التواصل الاجتماعي المختلفة الحديث عن المسلسل السعودي “العاصوف“ والتي تباينت حوله ردود الفعل بين مؤيد وبين معارض لما يقدمه المسلسل من رصد تاريخي لماكانت عليه المملكة في سبعينيات القرن الماضي.
وقد ساهم المسلسل في إثارة زوبعة من الخلاف والجدل بين تيارات عدة ومنها تيار مايعرف “بالمحافظين” وبين تيار أخر أكثر انفتاحاً في المملكة، حيث يرى أصحاب التيار المحافظ أن العمل هدف الى تشويه صورة المجتمع السعودي في تلك الحقبة وإظهاره بمظهر لا يليق به، متهمًا القائمين على المسلسل بالترويج لـ “الليبرالية” على حساب القيم المحافظة، على حد وصفهم بينما يرى التيار المنفتح أن القصبي وطاقمه أجاد في ماقدم خلال المسلسل واصفين اياها بالعمل المميز والذي يصف التراث والثقافة الحياة التي كانت عليها المملكة في الماضي.
كمل انتقل الصراع حول مشاهد المسلسل الى موقع التواصل الاجتماعي (تويتر ) والذي يشهد صراعاً وتبياناً بين المغردين بعد كل حلقة يتم عرضها والذي يؤكد فيه الممثل ناصر القصبي أنه دوماً مثيراً في أعماله رغم أن ماقدمه هذا العام هي أول تجربة دارمية له بعد أن أشتهر بأعماله الكوميديه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق