أخبار الملتقيات

بالصور: ملتقى أبناء جازان في الرياض يقيم حفل الإفطار والسحور الجماعي الثاني

اختتم ملتقى أبناء جازان في الرياض يوم أمس الخميس 9/ 9 / 1439هـــ فعاليات موسمه الحادي عشر ببرنامج الإفطار والسحور الجماعي مع برامج ثقافية رمضانية مصاحبة وذلك في قاعة روز للاحتفالات بحي الصحافة في الرياض.
شهد اللقاءُ حضوراً كبيرا من أعضاء اللجنة التنفيذية واللجنة العليا وأصدقاء الملتقى وضيوفه في أمسية يسودها الود والمحبة حيث كانت البداية الإفطار الجماعي الذي شارك فيه الأعضاء حسب تقسيم المدير التنفيذي للأدوار المناطة بهم والأطباق المنزلية التي تم إحضارها فشكّلت إفطاراً مفتوحا متنوعاً.
ثم شرع الملتقى في برنامجه الثقافي بعد صلاة المغرب حيث أدار اللقاء مفتتحَاً الأستاذ المدرب علي الحربي.
ثم جاءت كلمة رئيس الملتقى الدكتور/ حسين بن محمد مشهور الحازمي رحب فيها بالجميع وشكرهم على تعاونهم وتكاتفهم الاجتماعي الحميمي ورحب بالضيوف والحاضرين وشكر الداعمين والمساهمين.
بعد ذلك جاءت فقرة البرنامج الثقافي السباقي المتنوع في العلوم والمعارف بعنوان (اختبر معلوماتك) وكان من فكرة وإعداد رئيس اللجنة الثقافية وشاعر الملتقى الشيخ الدكتور/ جبران بن سلمان سحاري.
طرح فيه عدة أسئلة عن غزوة بدر وأحد والخندق وفتح مكة والسيرة النبوية وآيات القرآن وسوره وبعض المعلومات العامة بداية بفقرة (مزهرية وفانوس رمضان) التي حصل عليها نائب رئيس الملتقى الدكتور/ عبدالرحمن هيجان لكثرة الأسئلة التي أجاب عنها بعد انتقالها على عدد من الحاضرين.
بعد ذلك جاءت المسابقة الثقافية العامة وحصل الكثير من الحاضرين على جوائز من شركة درعة للعطور والعود والساعات وبعض الجوائز رمزية وقيّمة.
ممن حصد الجوائز في تلك الليلة الدكتور/ محمد الصيادي والدكتور/ يحيى آل مفرح والأستاذ عبدالله رزيقي والأستاذ حسين حبكري والأستاذ علي الحربي والدكتور يحيى رفاعي والأستاذ فيصل الشتيفي والدكتور يحيى عريشي والدكتور/ إسماعيل مفرح والدكتور أحمد الحازمي ومؤسس صحيفة فيفاء الأستاذ جابر الفيفي والعضو أمين سحاري وغيرهم.
وطرح المدير التنفيذي للملتقى المهندس محمد بن إسماعيل الحازمي سؤالا عن نشأة الملتقى وانطلاقته بالشهر والعام وأجاب عنه أحد الحضور.
تخلل المسابقة عددٌ من فقرات المرح والابتسامة والإثارة العلمية المحمودة.
ثم انطلق الجميع لصلاة العشاء والتراويح.
وبعد الصلاة عقد الملتقى لقاء صحفيا مفتوحا مع مؤسس صحيفة فيفاء ورئيس اللجنة الإعلامية في الملتقى الأستاذ جابر بن ماطر الفيفي تحدث فيه عن الصحيفة وأهدافها ومناشطها خلال الخمس السنوات الماضية من عمر الصحيفة ثم تلقى العديد من المداخلات من الدكتور إسماعيل مفرح والدكتور أحمد الحازمي والدكتور حسين الحازمي والأستاذ عمر الحازمي والدكتور يحيى رفاعي والدكتور جبران سحاري وغيرهم وقد أجاب عنها جميعا.
بعد ذلك جاءت قصيدة حدائية للشيخ عبدالرحمن بلفقيه رحمه الله ألقاها شاعر الملتقى وقام بالتعليق عليها سعادة نائب رئيس الملتقى وعضو مجلس الشورى الدكتور/ عبدالرحمن بن أحمد هيجان ثم التقطت للحضور صورة جماعية، ودعي الجميع لتناول غداء السحور المبارك.

قامت بالتغطية فيفاء أون لاين، ونقل العديد من لقطات اللقاء عبر برنامج البريسكوب المرتبط بحساب الشيخ جبران سحاري في تويتر:

الوسوم

تعليق واحد

  1. ههههههههه
    سبحان الله ياجابر ماطر بها تطلع لك ثقافه وكلام وتصوير اذا الموضوع قد فيه جازان لكن اذا سا بيكتب فيفاء والا خولان تنزلون الموضوع كذا افتلاجن واذا كتبتم وجرتم كتبتم سطر والا سطرين واكبر دليل حفل الضباط اللي انت حظرته ونزلت الخبر بعد كم يوم وحتى لو مالا نبارك لابنائنا الخريجين ماكتبتها .
    ادري انك مابتنزل ردي هاذا بس يكفي انك انت تقراه وفي قرارة نفسك انك مقتنع فيه .
    طبعا اذا تزلته ادنت نفسك وان ما نزلته اثبت ان كلامي صحيح يالله .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: