حديث المرايا(10) | فيفاء أون لاين
الخميس, 7 شوّال 1439 هجريا, الموافق 21 يونيو 2018 ميلاديا

حديث المرايا(10)

حديث المرايا(10)
محمد الرياني
ساعة أو تقل قليلا أمضيتها مع صديقين أحدهما زميل في فصلي (و) والآخر سبقنا بسنة على مقاعد الدراسة في حديث مشترك عن ذكريات أربعة عقود والقاسم المشترك بيننا أننا كنا نركب سيارة واحدة و نمرح ونبتسم في آن واحد على مشهد فكاهي تعليمي واحد ، ساعة من الزمن استعدت مع زميل دراستي وجاري التربوي والمربي التعليمي ماجد ملحان وصديقي الآخر مرعي ملحان الذي يحمل نفس السمة والصفة ، ولأن الذكريات الجميلة في مطلع الشباب لاتنسى فقد كان حديثنا عن قصة أنواع المرايا في الفيزياء وكيف كنا نرسمها أو نتذكرها ،أو كيف كنا نواجه التهديد إذا لم نرسمها ، أربعة عقود مضت ونحن نسترجع الأحداث التي كان مسرحها المقاعد والطاولات والسبورات الخضراء والطباشير ووجوه عربية مختلفة جاءت لتعدنا كي نكون معلمين ،وحالات من الشقاوة لدى طلاب لايزالون بين الخامسة عشرة والثامنة عشرة ، استعادت أفواهنا العتيقة شيئا من ذكريات مرت وكأنها قبل أيام ،استعرضنا أسماء الزملاء  وأماكن جلوسهم ،تعابير وجوههم وحركاتهم ،حيهم وميتهم ، بعد الساعة غادرنا الزقاق الضيق وزميلي الدراسة يتوقان إلى لقاء قادم يستعيدون الضحكة الجميلة وحكايا المرايا ، كانت للدراسة نكهة جميلة جاء بها الطلاب من القرى الجميلة ومن شذى المزارع المتناثرة على الطرق ، كبر طلاب الأمس وأصبحوا معمرين يشاهدون ماضيهم بخيالهم ووجدانهم بينما العمر يمضي …

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه. الحقول المطلوبه عليها علامة *

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.