ديوان الأدباء

عاش الملك والمملكة

سلام  من فيفاء  بوحي أبناءها 

 سلام   وامواج   الولاء  بركانها

سلام   وقلوب  الوفاء  عنوانها

يابو فهد  عهد  وتهاني مرسلات

يا قائداً حزم  العرب وامجادها

يا نائب القائد وشبل  اشبالها

سيروا بنا  ظلّ الجبال رجالها

والسمع والطاعة كماها الراسيات

مافرَّق  الشّمل  غريب ديارها  

ولا (ثَغَر) سيف العدالة  شرارها 

يازارع الفتنة ستحصدْ نارها

والقابلات  على دروبك  دايرات

ياحامل  ( الراية ) رجالك جُلَّها

في طاعة الله وانت حبل وصلها 

لا دقت أجراس الحرب واطبالها  

حنا بساعتها امتطينا العاديات

وأهل المكيدة سلسلة باغلالها

والمرتزق حمالته واحمالها

تساقطت  لَـ وْراق من زلزالها

وأصبحت صَريم بين  العاصفات

بلادنا قد أعزها الله وأهلها

وملوكنا منشأ أصلْها وفصلها 

والبيت والقبلة ومسرى رسولها

أَمْنِه بأمان الله جزيل المكرمات

يا مملكتنا يا زهور أغصانها

عيد (ن) مبارك  قد غشى سكانها 

حلت بنا الأفراح بكل ألوانها  

والنصر قرَّب والأمم في توصيات

عاش الملك  والمملكة   وجنودها

والساعد  الأيمن   عماد  أطوادها

وعاشت الأمة العظيمة  وجودها

رعدٌ سقى و بْله ربوع  العاصمات

بإسمي ومن فيفاء القمم واركانها

بإسم  القبايل من ربى  جازانها 

والفل  والكاذي مزيج  أفنانها  

بريدنا  بعد  السلام  التهنيات

‫2 تعليقات

  1. أتعبت الشعراء من بعدك يا اسلم حسين صراحة تعجز الكلمات عن الوصف لا من ناحية الوصف ولا من ناحية التشبيه ولا من ناحية القافية ههههههه بالله تسمي ذي شعرن بالله امرة امثانية لاعاد تسرق من كتاب لغتي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: