أخبار فيفاء

بالصور .. حجاج فيفاء يقيمون عيديتهم الشعبية

حسب العادة السنوية أقامت حملة الحج التابعة للمكتب التعاوني للدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات بفيفاء في صباح هذا اليوم الأربعاء ثاني أيام العيد في مخيم منى الوجبة الشعبية لجميع حجاج المخيم وقد حضر الجميع للوجبة الشعبية وعلى رأسهم الشيخ د/ محمد فرحان الفيفي مفتي المخيم ومدير المكتب التعاوني الشيخ / يحيى حسن الفيفي ومدير الحملة / محمد بن ختلة وجمعٌ من الضيوف من خارج المخيم كالشيخ حسين حسن المشنوي ، وقد نالت الوجبة استحسان وإعجاب الجميع حيث قام بإعداد هذه الوجبة عدد من أبناء فيفاء ليبدأ العمل فيها من الساعة الثانية ليلاً إلى الساعة السابعة صباحاً وأعدت في نفس المخيم وتم تقديمها في المخيم صباحاً الساعة 7 وأما الترتيب لهذه الوجبه فقد تم الإستعداد لها قبل إنطلاق الحملة بتجهيز العسل الذي قدمه علي أسعد يزيد المثيبي وعبدالله علي أحمد الخسافي احتساباً للأجر ودعماً للحمله ، وكذلك تم تجهيز السمن وأكياس البر واصطحابها من البداية ، وقد نالت الوجبة إعجاب الجميع سواء من أبناء فيفاء أوغيرهم من حجاج المخيم من عسير وبعض المناطق الأخرى .

 

‫7 تعليقات

  1. حج مبرور وسعي مشكور
    – دام أن علي أسعد يزيد المثيبي وعبدالله علي أحمد الخسافي قدما السمن والعسل احتسابا للأجر المفروض ماتذكرهما
    – صاحب الرد 5 : من الغباء أن تقول “أ ما كان الأولى أن ينشر تحركاتهم في المشاعر”
    لأن تحركاتهم وتنقلاتهم بين المشاعر من النسك فلا يصح أن تصور حتى لا يخالطها الرياء ، وأما الكبسات والكواعيب -رغم أني لم أر إلا عرايك ومشرعات- فهي ليست من النسك فلا مانع من تصويرها وهذه تعتبر ميزة للمخيم بأنهم يوفروا بعض الأكلات الشعبية – التي عادة نكون موجودة في الأعياد في الديرة – للحجاج في هذا المكان .

    نسأل الله أن يتقبل منا ومنهم صالح الأعمال ويتجاوز عنا طالحها إنه غفور رحيم

  2. حج مبرور وسعي مشكور
    – دام أن علي أسعد يزيد المثيبي وعبدالله علي أحمد الخسافي قدما السمن والعسل احتسابا للأجر المفروض ماتذكرهما
    – صاحب الرد 5 : من الغباء أن تقول “أ ما كان الأولى أن ينشر تحركاتهم في المشاعر”
    لأن تحركاتهم وتنقلاتهم بين المشاعر من النسك فلا يصح أن تصور حتى لا يخالطها الرياء ، وأما الكبسات والكواعيب -رغم أني لم أرى إلا عرايك ومشرعات- فهي ليست من النسك فلا مانع من تصويرها وهذه تعتبر ميزة للمخيم بأنهم يوفروا بعض الأكلات الشعبية – التي عادة نكون موجودة في الأعياد في الديرة – للحجاج في هذا المكان .

    نسأل الله أن يتقبل منا ومنهم صالح الأعمال ويتجاوز عنا طالحها إنه غفور رحيم

  3. هل من الضرورة تصوير الكبسات والكواعيب في كل موسم. هل هل هذه المميزات لا توجد الا بالحج
    وهل الحجاج فرغوا انفسهم لهذه الاعمال الجباره
    أ ما كان الأولى أن ينشر تحركاتهم في المشاعر
    والمحاضرات واللقاءات الدينيه. هل الكواعيب كل ما لدى حجاج فيفاء.

  4. بالعكس كلام مرتب وصياغة جيدة مع وجود بعض الملاحظات البسيطة
    اللي محتاج الدورة هو أنت

  5. بارك الله فيك أيها الإعلامي المدري الذي يسعدنا كل عام بنقله الجميل وصوره الرائعه لأخبار حجاج فيفاء = ويهناكم الفضل / وفقكم الله جميعاً وأعادكم لدياركم سالمين غانمين.

  6. شي طيب ولكن انصحك يا علي المدري تأخذ دوره في صياغة الأخبار وللأسف غالب من يكتب في هذه الصحيفه ليس لديه اي علم او درايه بتركيب الجمل وانتقاء الكلام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: