ديوان الأدباء

عظيم الهول

رثائية للخال محمد يحي عكور رحمه الله وأسكنه فسيح جناته لخالى محمد وشقيق أمى

عظيم الهول هذااليوم منى
عظيم القدر أخلاق عظام
حنو القلب منه كم أسرنى
له (الإخبات) لله تعالى
منارفى الحياة وحسن ظن
بخلاق البرايا و(الصلاة)
خدينته التى فيها التهنى
بأول صفّها دوما تجده
وفى كلّ الفروض وليس يثنى
له شيئ وملبسه نظيف
وسيماه على الوجه بحسن
يحبّ الناس يدنيهم إليه
يواصلهم لأجل الله تغنى
وبالأقدار يؤمن فى اصطبار
وأحمد إبنه أدمى بحزن
يغالب صبره فيه ولكن
أزيز فيه لم يغمض لجفن
وهاهو فى مسار للحاق
بفلذته وفعلا غاب ركنى
بهذا اليوم للرحمن أفضى
عسى الرحمن للإثنين يدنى
أخالى بعد ما أمى أفاضت
إلى الربّ بك المأوى لحضن
وأنت اليوم تلحقها لدار
هي الحق فأبلغها بأنى
جريح القلب فى دنيا حياتى
محال أن تزولا من لدنّى
إلى الله الكريم النزل خالى
بذمته التى تعلو بشأن
وصبرك للبلاء به مزيد
من الدرجات بالحسنى تهنى
ليرحمك الإله وفى الجنان
بإذن منه للخيرات تجنى
يعظم فيك أجرا للبنين
وأهلا كلهم بجزيل منّ
وداعا أيها الخال الكريم
إلى الفردوس فى جنات عدن
إبنك المكلوم .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق