مواساة

وفاة السيدة: شوقة الفيفي

انتقلت إلى رحمة الله تعالى شوقه زاهر حسن المشنوي ( القطام ) وسوف تكون الصلاة عليها في جامع التركي بخميس مشيط على طريق المدينة العسكرية بعد صلاة الجمعة والدفن في مقبرة طيران الجيشعلماً أن العزاء سوف يقام في منزل أحمد أسعد يوم السبت رحمها الله رحمة واسعة وأسكنها فسيح حناته وألهم أهلها وذويها الصبر والسلوان.

وإنا لله وإنا اليه راجعون .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق