الجمعة, 15 رجب 1440 هجريا, الموافق 22 مارس 2019 ميلاديا

ما بعد مهرجان البن السادس!

ما بعد مهرجان البن السادس!
سلطان بن عيسى الدفاري
عندما تعجز الأحرف أن تكتمل لتشكل كلمة شكر وعرفان، لتشكل كلمة مدح وثناء، لتلون أجمل صورة رسمها أبناء محافظة الداير، في الهمة والإبداع، وفن التنظيم في الاحتفالات والمهرجانات، وما مهرجان البن إلا أحد الكرنفالات التي أبدع شباب وشابات المحافظة في نقل الصورة الجميلة عن تراث وأصالة زراعة البن، فهو “اصالة المزاج” ورمز لكرم الضيافة العربية، إنه (البن الخولاني) التي اشتهرت به مدرجات جبال الداير المرتفعة.
عندما تعجز الكلمات أن تسطر كلمة يستحقها أبناء الداير رجالا ونساء شبابا وشيبة فاعلم بأن الأمر يفوق الحبروالقلم، يفوق الهمم، عندما أبى أهالي الداير إلا أن يٌحكى عن مهرجان البن في جميع أنحاء المملكة وجميع وسائل التواصل الاجتماعي.
فمنهم من تكلًم عن دعم حكومتنا الرشيدة لمهرجان البن ممثلة بصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن ناصر أمير منطقة جازان ونائبه الأمير الشاب محمد بن عبد العزيز. ومنهم من كتب عن دعم محافظ الداير الأستاذ محمد بن ناصر بن لبدة. ومنهم من أشار لدعم جميع الجهات الأمنية والخدمية بالمحافظة وعلى رأس الهرم  بلدية الداير ممثلة برئيسها الشاب الخلوق المهندس عبدالمجيد مذكور وجميع من ساهموا في إنجاح هذا الكرنفال العالمي في تنظيمه وإدارته وعلى رأسهم الدكتور الجميل ذو الأفكار الرائعة مفرح المالكي وبقية الزملاء والزميلات في منصة المركز الإعلامي من أبناء وبنات المحافظة اللذين نقلوا صورة جميلة عن المهرجان وعن تراث المحافظة فمنهم من كان له دور رئيسي في المركز الإعلامي أمثال الإعلامي الأخ والأستاذ محمد المالكي ومن هن ناشطات في مجال الإعلام كالأستاذة هند المالكي.
عندما عجزت الكلمات مبهورة مما شاهدته العين فهي حقاً معذورة! ولكن صرخت وبصوت عالٍ أما آن لك أن تقول كلمتك ولو كانت متأخرة نوعاً ما؟ فأبت هذه الأحرف والكلمات إلا أن تخرج لكم بشكلها المتواضع في مقالي هذا لتنقل لكم ما شاهدته العين ولو بشكل مختصر جدا، شكراً من الأعماق لأبناء الداير وحتما سيظل هذا الكرنفال في مخيلتي وذاكرتي.
أخيرا وليس آخرا كلي ثقة بأن يكون القادم أفضل وإعلان التحدي لجميع مدننا بأننا هنا في أعلى قمم جبال هذا الوطن المعطاء سننقل لكم ابداع شبابنا وهممهم ولن يتوقف الأمر طالما هناك رجال خلف هذا الإنجاز حكومة وشعبا وجنودا بواسل يحرسون ثغورنا وحدودنا فمنا لهم الدعاء الصادق بأن يحميهم وينصرهم المولى عز وجل، لنعطي أكثر ما عندنا في ظل رؤية وطن 2030 وحلم بدأه شاب عظيم اسمه محمد بن سلمان ونحن خلفه.

التعليقات (١) اضف تعليق

  1. ١
    فهد بن جابر

    الشكر موصول لك أخي سلطان، وهذا ديدن الكبار في الثناء على من يستحق.

    بالنسبة للتأخير فأثقل السيول المتأخر منها.

    تحياتي

علقّ على هذا المحتوى ..

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: