السبت, 16 رجب 1440 هجريا, الموافق 23 مارس 2019 ميلاديا

رسالة وفاء لشيخ المشنوي

رسالة وفاء لشيخ المشنوي
سالم جبران المشنوي

ابقول في مبداي يالخالق المعبود
خلق عبده وقدرف يومن مساقه

قريبن مجيب اهل الدعا ركعن وسجود
وعلى علمه اقسم بالقمر وانشقاقه

جعل بالسنه يومين شاهد ومشهود
حكيمن وراع المكر بالمكر احاقه

تأمن وطنا تحت رايات ابن سعود
وتحفظه من اهل الغدر والنفاقه

وبامرك تقيد من نوى الشر بقيود
وتجعل بتدبيره يحيك اختناقه

وشبابة الفتنه بامرك حطب ووقود
ومن باع الامه للعدو . بارتزاقه

ومنهو غدر يهلك بمهلك هل الاخدود
وشتت صفوف العدو بعد اتفاقه

ونصرك لمن عن دينه وعرضه يذود
سوى في يمن او شام او في عراقه

وعن صف قوم المشنوي قلت انا موجود
وبرسم على القيفان اجمل بطاقه

بها الشكر والتقدير للي بذل مجهود
لشيخن يشرف في قصيدي سياقه

ومن قال ونعم قلت انا ما عليكم زود
وبه مرحبا وسهيل . ينصا عناقه

وابارك لشيخن بالوفا خير معهود
خوه . غلا . تقدير . وايضاصداقه

وبه مرحبا ترحيب قنفن هل بالسيل ويجود
تراحيب مزنن دن رعده وبراقه

تراحيب تنظم من شذى الورد والعود
وبالدر والياقوت والماس باقه

تراحيب فيها العز والعد لا محدود
عدد ما خلق بالبر والبحر وافاقه

لها ننحر الماجوب ذودن بعد ذود
وتبقى بقى. نور القمر وانبثاقه

من اعماق روض الشعر نقطف زهر وورود
سرت بالنفيس اللي له النفس منساقه

واباقول علمن شاهدن والجميع شهود
من الشاعر اللي قال طلاق من ساقه

جزيل المعاني ما يدور لها مردود
يسوق العلم ذي يطرب القلب لسياقه

ولا يا طيوفي وردي عد ما قدرود
وهات الجزيل مبيضين وجه من ساقه

فبن جابر اللي هو مثل للكرم والجود
وباني صروح العز ومثبت ارواقه

محمد ابن جابر بن سالم المقصود
له المشيخه ترضخ ولا تبغي افراقه

سلالة شيوخ العز من عهد ابونا هود
وللمجد مالك كل دربه ومطراقه

له القول والكلمه في الماقف المنشود
وريث الشجاعة والكرم والطلاقه

وخاض المعارك بالمشوك وبالبارود
وبالماقف المحتوم ما تابس ارياقه

وله ساس بالشيخه من جدود وجدود
ورثها على النوناس اصل وعراقه

وبالقبيله وعلومها سيل وسدود
وخمسين عامن فالدها والحذاقه

يوفّي بوعده لو يكود العهد كود
ما عمره اخلف . كلمته واتفاقه

مقدام صف المشنوي خمسه عقود
وهو نار للعادي ودرع الرفاقه

فقلوبنا موجود والله موجود
راع الوفا والطيب فاتل وثاقه

والفهد ورث بالحمى بعده فهود
والعز فيهم راسمين … اتفاقه

بحسين شيخ المشنوي عالي الطود
جامع شتات الراي بعد افتراقه

واليوم يوم اللي له الراى معقود
شيخن تحيزم بالوفى فانطلاقه

اليوم يوم اللي رقى القمه سنود
عل منهج الجدان ما شي اعاقه

بو فيصل اللي لو تسوق الليال السود
ركى للثقايل حمل ما حي اطاقه

هو زبن منهو ضامه الوقت مضهود
اللي على ضيمه تجرع .. مذاقه

يبذل على وضح النقا كل مجهود
في خدمة العاني تقدم سباقه

سعد الرفيق وبالقسى ظل ممدود
بينه وبين الطيب اقوى علاقه

حلال صعب الامر لو كان معقود
وذكره يشوق النفس والفكر شاقه

تتفاخر الشيخه بمن قدها وقدود
وتحث خطوتها .. تدور لحاقه

وعسى الله يوفقنا طريق الهدى والجود
وطير السعد قبل الهدد فك مسابقه

وصلوا على راع المقام الذي محمود
بعد النبات وعد ما تنبت اوراقه

ويالله تجمعنا على حوضه المورود
واقبل دعا منهو دعالك من اعماقه

التعليقات (٠) اضف تعليق

علقّ على هذا المحتوى ..

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.