مقالات

فَيْفَاءُ وَ(صِنَاعَةُ القَرَارِ)

انطلاقا من حديثنا السابق عن محافظ فيفاء حفظه الله وعن جوانبه المشرقة وحيث أننا تطرقنا لذكر المجلس المحلي وبما أنه حفظه الله رئيس المجلس المحلي سيكون حديثنا هنا عن (صناعة القرار).

ولنبدأ (بمجلس المنطقة) والذي مقره أمارة المنطقة ويرأسه أمير المنطقة وأعضاؤه من الدوائر الحكومية ومن يمثل الأهالي من المحافظات التابعة للأمارة فمجلس المنطقة يناقش مشاريع المنطقة وطلباتها عموما ويتابعها ويقترح الجديد للمنطقة وكل ذلك بناء على ما رفعته (المجالس المحلية لمجلس المنطقة) من المحافظات التابعة للأمارة.

ومن هنا يتضح لنا أن المجلس المحلي هو نسخة مصغرة من مجلس المنطقة فمحافظ المحافظة يعين رئيسا للمجلس المحلي ومدراء الدوائر الحكومية يعينون أعضاء، ويتم تعيين عدد من أهالي المحافظة من ذوي الخبرة كأعضاء بالمجلس ليمثلوا صوت المواطن.

-إذن فما هي مهام المجلس المحلي؟:-
-(التنمية الشاملة للمحافظة) ومنها المطالبة بالمدارس والكليات والمستشفيات والمراكز الصحية وشبكات المياه والسقيا والزراعة البديلة والصرف الصحي ومراكز الشرطة والمرور والجوازات والمخدرات والحد من تدفق المجهولين والتهريب، واقتراح المشاريع الجديدة السياحية والزراعية، ومناقشة كل ما يهم المحافظة ومواطنيها، والأهم من كل ذلك (((متابعة المشاريع وجميع المطالبات…))) ومناقشة الجهات المقصرة والبحث معها عن حلول…

بعكس (المجلس البلدي) المحدود المهام مع ما يقوم به من أدوار مشهودة ومشكورة فأنظمته ولوائحه تختص بمناقشة ومتابعة الأعمال البلدية فقط، ولم أذكره إلا لما يقع من خلط بين المجلسين.

ختاما
دور المواطن/
تحديد احتياجاته ومخاطبة شيخ القبيلة ليخاطب المجلس المحلي أو مخاطبة المجلس المحلي مباشرة من خلال خطاب موجه لرئيسه (المحافظ).

دور المشايخ/
تلمس احتياجات المواطنين من خلال ما يُرفع لهم من المواطنين ومن خلال معايشتهم للواقع، ولكنها تكون أقوى إذا كانت كمطالبة شعبية وفي الخطاب عدد من المواطنين موقعين على المطالبة ومختومة بتوقيع شيخ القبيلة، ويتم رفعها للمجلس المحلي.

دور شيخ الشمل/
تلمس احتياجات مواطني فيفاء من خلال ما يُرفع له ومن خلال معايشته للواقع، والرفع به للمجلس المحلي.

دور المجلس المحلي/
هو مقر ((صناعة القرار)) بناء على ما يُرفع له وبناء على معايشته للواقع من خلال أعضائه ورئيسه، فالعبء والمسؤولية عليهم وفيهم بالمطالبة والاقتراح والمتابعة ومساءلة الجهات المقصرة.

ملاحظة/لم أرفع بشيء للمجلس المحلي إلى الآن لعدم معرفتي بدوره سابقا، ولكن سأبدأ اليوم بإعداد خطاب للمجلس المحلي مطالبا بما أعرفه من احتياجات، لعلها (تبرأ الذمة ولو قليلا)، وكلٌ مسؤولٌ عن ذمته.

شيخ عشائر أبيات فيفاء
عبدالله بن حسن فرح الفيف

‫2 تعليقات

  1. يد واحدة ابدا ما تصفق

    اجتمعوا يا ايها المشائخ جميعا وتقدموا بعريضة شامله لمطالب واحتياجات فيفاء بحيث تكون مرجعا قويا لفيفاء لقابل الايام .

    اما كل شخص يقدم لوحده فلن يسمع له وسوف تظهر المطالبات وكأنها اصوات وحيدة والصحيح ان تظهر تلك المطالبات بصرخة قوية من فم واحد من مشائخ فيفاء الكرام .

  2. لافض فوك أبا عزام كلام جميل وإضاءات رائعه ومُهمه يعطيك العافيه ، وصدقني قليلٌ من المشائخ والمواطنين لدينا من يعرف ويفقه هذه المعلومات وأدوار بعض من ذكرتهم انت.
    وصدقني أن البعض يعلم بذلك سابقاً ولكن لا يهتم ..!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: