أخبار العالم

النفط يهبط بعد مبيعات لجني الأرباح

هبطت أسعار النفط ثلاثة في المئة الجمعة بعد أن ضغط الرئيس الأميركي دونالد ترامب مجددا على منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) لزيادة إنتاجها من الخام لدفع أسعار البنزين للانخفاض.

وقال محللون إن مبيعات لجني الأرباح بعد أطول سلسلة مكاسب لسوق النفط في عام على الأقل، ساهمت في المزيد من التراجع للأسعار.

وأنهت عقود خام القياس العالمي مزيج برنت جلسة التداول منخفضة 2.20 دولار، أو 3 في المئة، لتبلغ عند التسوية 72.15 دولار للبرميل.

وهبطت عقود خام القياس الأميركي غرب تكساس الوسيط 1.91 دولار،أو 2.9 بالمئة، لتسجل عند التسوية 63.30 دولار للبرميل.

وينهي برنت الأسبوع مستقرا بعد أربعة أسابيع متتالية من المكاسب، بينما سجل الخام الأميركي خسارة 1.2 بالمئة على مدار الأسبوع مرتدا عن ستة أسابيع متتالية من المكاسب.

وصعدت عقود النفط أكثر من 30 في المئة هذا العام بعد أن خفضت أوبك وبضعة منتجين متحالفين مع المنظمة الإمدادات بمقدار 1.2 مليون برميل يوميا ومع هبوط إنتاج الخام في فنزويلا وإيران بسبب عقوبات أميركية.

وفي جلسة الخميس، ارتفع برنت فوق مستوى 75 دولارا للبرميل للمرة الأولى هذا العام بعد أن علقت ألمانيا وبولندا وسلوفاكيا واردات الخام الروسي عبر خط أنابيب رئيسي بسبب التلوث.

وقالت روسيا إن النفط ربما جرى تلويثه عن عمد وإنها تخطط لاستئناف إمدادات الخام عبر خط أنابيب دروغبا إلى أوروبا في غضون أسبوعين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق