مقالات

وفاة الشراحيلي رجل الإصلاح والصلاح

انتقل إلى رحمة الله تعالى صباح امس الاثنين الموافق 8/ 9/ 1440 الشيخ سليمان بن احمد مسعود الشراحيلي الفيفي عن عمر يناهز مائة عام قضى معظمه في طلب العلم والعمل بما تعلمه حتى اصبح مضرب المثل في الاصلاح والمشوره لما عرف عنه من رجاحة عقل ورأي سديد .
ولد الشيخ الشراحيلي عام 1340 هجرية وتربى في كنف والده الشيخ احمد بن مسعود الشراحيلي الفيفي الذي واكب حروب التوحيد وكان احد الداعمين والمناصرين للدولة السعودية انذاك ، وقام بتعليم ولده حيث حفظ كتاب الله كاملا وكان احد طلاب الشيخ القرعاوي ، وقد ورث عن والده عريفة عشيرة اهل اثربه بال شر احيل الشجاعة والحكمه والمعرفه ورجاحة العقل وعرف عنه العدل واداء الحقوق لأصحابها ، وتولى عرافة جماعته بعد وفاة والده ،وكان أحد وجهاء وعقلاء قبيلة ال شراحيل بفيفاء ، وترجع له شيوخ قبيلة ال شراحيل في المشورة والرأي في حل مشاكلها مع القبائل المجاوره التي طالما تنتهي برأيه السديد والحل المناسب السلمي للطرفين وكان احد مستشارين شيخ شمل قبائل فيفاء الشيخ حسن بن علي الفيفي رحمه الله والشيخ علي بن حسن الفيفي حفظه الله قضى الشيخ حياته كلها التي عاصر فيها خمسة ملوك في عهد الملكه العربيه السعوديه الملك فيصل وخالد وفهد وعبدالله وسلمان في الأصلاح وحل القضايا بين المتخاصمين واصلاح ذات البين رحمه تعالى واسكنه فسيح جناته .

ومن هذا المنبر نرفع التعازي والمواساه لولده جبران سليمان احمد مسعود الشراحيلي الفيفي عريفة عشيرة اهل اثربه بقبيلة ال شراحيل وإلى شيخ وعرايف واعيان وأبناء قبيلة ال شراحيل خاصة وابناء قبائل فيفاء عامه في وفاة هذا الشيخ الكريم  . إنا لله وإنا إليه راجعون.

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: