محليات

برعاية من المرور السعودي .. حملة “رمضان امان” تستمر لعامها الثالث في مناطق المملكة

بيان الفيفي - تبوك

استمرار فعاليات واهداف حملة «رمضان أمان» في نسخته الثالثة بالمملكة العربية السعودية لهذا العام 1440هـ والإدارة العامة للمرور شريك رئيسٌ للمشروع،
والذي ينفذ من قبل مؤسسة شباب خير أمة للعمل التطوعي ومن المتوقع أن يشارك فيه اكثر من 7000 متطوع ومتطوعة في إعداد و توزيع أكثر من 500 ألف وجبة جافة عند الإشارات المرورية.
وأشاد الممثل ومقدم البرامج سيف العبدالدايم خلال مشاركته في المبادرة وتوزيع وجبة إفطار بالمشروع التوعوي الذي يقدمه الفريق التوعوي في حملة ” رمضان أمان ” المقام في تبوك من ارشاد السائقين وتوعيتهم بمخاطر الطرق ، والتخفيف من السرعة الزائدة، والحد من الحوادث، وتوعية سائقي المركبات بالالتزام بقواعد السير والحفاظ على أرواح الصائمين قبل موعد الإفطار ، وبين العبدالدايم أن الأصل في العمل التطوعي يتمثل في الجانب الإنساني والتوعوي، مؤكداً أن مساعدة الآخرين وتقديم العون لهم أمر يشعر الفرد بالراحة النفسية ويجدد نشاطه ويجعله يحظى بتقدير الآخرين، مضيفاً أن العمل الإنساني يجعل المجتمع أكثر ألفة وتقارباً ، وثمن سيف مشاركته مع الفريق في عامه الثاني في تبوك الورد ، متمنياً للمبادرة بالاستمرار للأعوام القادمة .

فيما أكد الخطاط فريد القحطاني انه تشرف كثيراً بهذه المشاركة الطيبة التي جمعت بين الأجر والتوعية الهادفه والبسيطة خصوصاً في فترة الذروة الرمضانية التي تسبق أذان المغرب واسعدني جداً في روح التطوع المتجلية في نفوس المتطوعين ممكن شاركونا تفطير الصائمين ..
فكرة جبارة بعيدة عن الإسراف في النعم وفي نفس الوقت هادفة و توعية .. واتمنى المشاركة فيها في كل موسم ..
والجدير بالذكر أن الحملة تهدف إلى الحد من الحوادث المرورية، والتخفيف من السرعة الزائدة، وتوعية سائقي المركبات بالالتزام بالقواعد المرورية خصوصًا قبيل وقت الإفطار، كذلك تدعو الحملة إلى تشجيع الأفراد والمؤسسات على الخدمة المجتمعية والعمل التطوعي؛ سعيًا لتحقيق أحد أهداف رؤية المملكة بزيادة عدد المتطوعين بها إلى مليون متطوع في عام 2030.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق