ديوان الأدباء

صوت القبايل

شعر : سليمان حسين الداثري الفيفي

               * * *

أبدع بذكر الإلهْ طاعة ورَوْحانية
للروح والمستمع حافظ وكتابها
*
ثم الصلاة والسلام علْـ خاتم الأنبيا
ما هلّ وبل (ن) وخضَّر نابت أعشابها
*
وبعد ذا أمتَطي الهاجسْ وعنوانية
وَعَلمْ بلادي يرفرف من مراقيبها
*
صوت القبائل بريد الشوق والتهنية
مزيجها الطيب من صافي مناقيبها
*
من المروج الخضر فيفائنا النائية
الناقية الصافية روضة سحاييبها
*
جناتها الباهية وألوانها الزاهية
وأعطارها الزاكية فوحة مضاريبها
*
وشموسها والقمر ونجومها السارية
وعيونها الجارية من باطن إشعابها
*
وتلالها والقمم وانفاسها الدافية
ما يحمل أقطابها من ناقي أصيابها
*
المنطقة مشرقة بأمواج جازانية
من الولاء والوفاء كالشهد نشدو بها
*
وأقلامنا والحبر والشعر والقافية
وما احتوته الضماير مربع حسابها
*
فيضه سلامٌ وما بعد السلام تهنية
للملك سلمان حازمها وسند عربها
*
ثم الفتى الفذَّ الشبلُ السمة العالية
ورجال دين(ن)ودولة شرق وجنوبها
*
صقر طليق يقود صقورها الضارية
كل المعاني الرفيعة تنجب اربابها
*
آل سعود عماداً في الأرض راسية
من هزة أطوادها ماأهتزت اشنابها
*
تعامل الناس بالإيمان وانسانية
نوافذ الريح حصرا ً تقفل أبوابها
*
سادوا الأمم بالشفافية وحسن النية
والصدق وما خيّب الرحمن طلابها
*
والعالم أجمع تصان الأولى والثانية
دنيا سلام وتعايش حاسب حسابها
*
عيدٍ مبارك ونصر(ن) والهمم عالية
والعاصمة الراعية وملوكنا اقطابها
*
يا الله يا فالق الإصباح والعاشية
نودعك أرض الحرم ثراها وترابها
*
وإحفظ أبا فهد ف الوجدان له ناصية
وإحفظ عضيده وأسد الدار واشبالها
*
وإحفظ جنود الوطن الرابطة الحامية
وكل من له يد (ن ) بيضاء مع اذيابها
*
واغلل أيادي الظلم والألسن العاوية
ورد كيد العدى وشتّت أسرابها
*
أرض بها قبلة الإسلام مستعصية
على مشاريع حزب ( اللات) واذنابها
*
خوارج الدين بالأحقاد متساوية
سلالاة(ن)باذرات البغض فصلابها
*
أما وف اعناقنا بيعة تطيب النية
وبفضل ربي نكون عيون قُبْطانها
*
سفينة العزّّ بشموخ العلا مرسية
تظلها راية التوحيد وأهدابها
*
يا خير أمة تراكم بُردها الواقية
كونوا حجاباً يهدّي مدًّ بركانها
*
مكة نداها رحيب(ن)والأذان صاغية
وثاقها ينصف الحكام وشعوبها
*
لأجل ذالك تجلّى المجد بالتضحية
صدورنا لاتجيشُ إلاّ برضى ربها
*
* * *

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق