مقالات

حكامنا وفريضة الحج

بقلم الشيخ. حسن بن مفرح الغزواني

الحمدلله القائل (وَإِذْ بَوَّأْنَا لِإِبْرَاهِيمَ مَكَانَ الْبَيْتِ أَن لَّا تُشْرِكْ بِي شَيْئًا وَطَهِّرْ بَيْتِيَ لِلطَّائِفِينَ وَالْقَائِمِينَ وَالرُّكَّعِ السُّجُودِ (26)) .
والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين ففي . حديث أَبِي هُرَيْرَةَ -رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ- قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ -صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ-: (مَنْ حَجَّ هَذَا الْبَيْتَ فَلَمْ يَرْفُثْ وَلَمْ يَفْسُقْ رَجَعَ كَمَا وَلَدَتْهُ أُمُّهُ).
وهاهم اليوم حكامنا الأجلا الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمين ورجالهم المخلصين محافظين وقائمين على حراسة وطهارة بيت الله الحرام والمشاعر المقدسه للطائفين والعاكفين والركع السجود المتوافدين من اقطار آلدنيآ ليشهدوا منافع لهم ويذكروا اسم الله في أيام معلومات
أيها المسلمون وانتم تحضون بعنايه ورعايه كريمه من حكومة وشعب المملكه العربيه السعوديه ضيوفا اعزاء مرفوعا قدركم على تراب أرض قبلة المسلمين لم تصلون إلى هذا البلد لأي غرض دنيوي سوى طلب المغفره والرحمه من الله تذكروا امم خلت من قبل طافوا بالكعبه ووقفوا بعرفات وانصرفوا والله يقول قدغفرة لكم
قد طوة اجسادهم ملاحد القبور ويتمنون ان يعودوا للدنياء للأعمال الصالحه ولكن هيهات هيهات حيل بينهم وبين ما يشتهون كما فعل باشياعهم من قبل وأنا وانتم كذالك من هذه آلدنيآ راحلين
حجوا أيها الحجيج هنيئاً لكم
واذكروا الله يذكركم واشكر له يغفر لكم ومن فضله يزدكَم واشكروا للقائمين على خدمتكم فلا يريدون منكم إلا الدعاء وعلى رأسهم الوالد الغالي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمين وسمو زير الداخليه وسمو أمير منطقة مكة المكرمة وسمونائبه ورجالهم المخلصين من مدنيين وعسكريين لخدمة هذالوطن وضيوف بيت الله الحرام اعانهم الله وحفظهم ووفقهم
 نسأل الله أن يتقبل منا ومنكم صالح الأعمال وحجكم مبارك وتعودوا سالمين غانمين
حفظ الله مليكنا وولي عهده الأمين ورجالهم المخلصين ووطننا وامننا وجنودنا المرابطين ورحم الله شهداء الوطن جميعا وينصر الله الإسلام والمسلمين في كل مكان
 جازان محافظة العيدابي حرر 29/11/1440

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق