• ×

02:06 مساءً , الثلاثاء 14 صفر 1443 / 21 سبتمبر 2021

الفيفي: من عجائب اللغة العربية أنها تتركز في الجانب الأيمن من الدماغ بعكس اللغات الأخرى

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
فيفاء أون لاين - متابعات 
بمناسبة اليوم العالمي للغه العربية، نظم نادي أبها الأدبي حلقة نقاش بعنوان «عالمية اللغه العربية»، قدمها عبدالرحمن الفيفي والدكتورة حنان أبولبدة من جامعة الملك خالد، بحضور المهتمين باللغة العربية وآدابها من جامعة الملك خالد، ومن تعليم عسير، وعدد من مثقفي وإعلاميي المنطقة.
استهل الأمسية مشرف اللغة العربية بتعليم عسير محمد يحيى عجيم والذي تحدث عن أهمية اللغة العربية، ثم تحدث المحاضر عبدالرحمن الفيفي عن محور خصائص عالمية اللغة العربية، وعن الخصائص التي توصل اللغة العربية لتكون عالمية وتكون مطمعًا لتعلمها إلى جانب لغة البلد الأم، واستشهد بتصنيف اللغة في 75 بلدا يسكنها 2 بليون يتحدث بها 25%، كما استشهد بهيمنة اللغة الإنجليزية في المراسلات، منها 80% تستخدم في الإنترنت.
وأضاف: اللغة العربية أثرت كثيرًا من لغات العالم ودخلت في كثير من حروفها ويكفي أنها مرتبطه بكتاب الله، ولها خصائص صوتية لا توجد في لغات أخرى وتُعرف بلغة «ال م» التعريفية وهي ما تبدأ بها العديد من سور القرآن الكريم.
وقال: إن من عجائب اللغة العربية أنها تتركز في الجانب الأيمن من الدماغ بعكس اللغات الأخرى التي تتركز في اليسار، وقد جرّب ذلك شخص في مختبر للغات وكان يجيد سبع لغات فوجد كلها تتركز في الجانب الأيسر من الدماغ بينما العربية تتركز في الجانب الأيمن من الدماغ.
ثم تحدثت المحاضرة الثانية الدكتورة حنان محمد أبو لبدة عن المحور الثاني وهو «واقع اللغة العربية.. المشكلات والحلول»، حيث تحدثت عن الطالب والمعلم والمنهج، وقالت إن من المهم على الطالب أن يكون له التقبّل في تعلم اللغة العربية وليس بالصدفة، بينما الإشكال في المعلمين وخاصة في المواد الأخرى، حيث يتحدثون بلغة شعبية فيكون هناك فجوة بين المكتوب والمنطوق.
وأضافت: إن من مشكلات الطلاب عدم اعتزازهم بلغتهم العربية التي يتحدثون بها خاصة في تعاملهم في الاسواق والفنادق، ويحسون أن اللغة الانجليزية هي الأقوى، وأكدت الدكتورة أبو لبدة أهمية القدوة من المعلم وكثير من المعلمين سابقًا ولاحقًا ينفرّون الطلاب من اللغة العربية بصعوبة طريقتهم، ولذا لابد من إعطاء أهمية للغة العربية بتحديد المستوى عند الدخول للجامعة.
وطالبت الدكتورة أبو لبدة بإيجاد صوتيات في أقسام اللغة العربية.
وشهدت حلقة النقاش العديد من المداخلات، من: الدكتورة مريم الغامدي عضو إدارة النادي والتي اشارت إلى جماليات اللغة العربية، كما نوّه عضو النادي يحيى العلكمي بالاهتمام الكبير باللغة العربية لدى التعليم واشار لمشروع الأمير خالد الفيصل للتخاطب بالفصحى في المدارس، ومداخلة للمحاضر في التعليم الفنى حسن آل عمير اشار فيها إلى دور السينما المصرية في تشويه معلم اللغة العربية، وأخيرًا عقّب الدكتور محمد يحيى أبو ملحة فشكر المحاضر والمحاضرة وقال سنواصل الاحتفاء بمناسبة اليوم العالمي للغة العربية وستكون المحاضرة المقبلة للدكتور محمد علي الحازمي.
بواسطة : faifaonline.net
 8  0  1949
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 02:06 مساءً الثلاثاء 14 صفر 1443 / 21 سبتمبر 2021.