مقالات

زهايمر الصحويون

تنزيل                                                                              حسين أحمد الفيفي

مشكلة العامة من الناس أنهم لا يعون التبعية المقيتة التي تجرهم نحو هؤلاء المتزلفين , فمثلا ” لحوم العلماء مسمومه ” هي مقولة لأبن عساكر الدمشقي في كتابه ” تبيين كذب المفتري ” , يتداولها العامة على أنها حديث شريف مروي عن الرسول الكريم , وهو احتجاج لأهواء من يتبعون , وعندما ننقد سلوكياتهم الحمقاء تُنتَزع منا حرية الرأي بهذا المفهوم , وبالتالي هم يعتقدون أن نقد سلوكيات المتمشيخين نوع من الكفر و إنكار  للإسلام الذي يرونه يتمثل في متبوعيهم , وبالطبع الإسلام أنقى وأطهر وأجمل مما يفعلون , ولا أن يكونوا هم صورة للإسلام .
من يحتقر ذاته وجهده في البذل ، ويعتقد أنهم بذلوا أعمارهم في الدين والتعليم والنصح ، فهنا مدخل للمصالحة مع النفس من التبعية والاستخفاف بالعقل , ولينظر كل إنسان فيما أفنى عُمره وراحته ، فكلٌ معلمٍ ومتعلمٍ يفنيان عمرهما في الدين والتعليم وصد لغة التكفير ، وكل جنديٍ يفني عمره في مجابهة العدو الذي يصنعونه بدعواتهم التحريضية ، والأم تفني عمرها في تربية طفلٍ غداً يصبح إرهابياً بفكرهم الشنيع يُكفر ويلعن ويقتل ويُدمر ، فهل فناء العمر فقط لهم ونحن تؤخذ أعمارنا هباءً منثورا ؟ أم كل فرد من المجتمع يفني عمره للدين والوطن وللمستقبل الجميل.
بعد أن بان عوارهم وظهرت أكاذيبهم وتلون جلودهم , أصبحنا نريد أن نَبني مستقبلاً لأبنائنا بعيداً عن الإرهاب والتدمير والتكفير , ولم يعد باستطاعتنا أن نخذلهم كما خذلنا من سبقونا بثلاثة عقود من الزمن وخلفوا لنا هذا التاريخ المُقَسِم لأفراد المجتمع الواحد , و الذي سُحقت فيه ثقافتنا وحريتنا وحتى أفكاراً نناقشها , فتطلق علينا جميع التصنيفات من حداثي إلى علماني ثم ليبرالي وانتهت بهم لغة الاتهام إلى أن نعيش مع مصطلح زنديق , فلن نسامح من سبقنا , ولن يسامحنا أبناؤنا إن لم نبين حقيقة المتلونين ,  ففي التاريخ ما فيه من تشوية لطبيعة المسلم الذي يحب دينه وينتمي لوطنه , و الذي لا يريد أن ينفك من أحدهما , فالدين طمأنينة لروحه , والوطن مسكنٌ لجسده وهما أجمل ما في حياته وأغلاها , إذن فكيف نتخلى عن إحداهما أو كلاهما !
نهاية :
أصبحنا بحاجة ماسة لمراكز تأهيل للفكر المعتدل , نتصالح فيه مع ذواتنا المسلوبة , ونعيد للحوار طعم التفاهم بعيداً عن التشدد والدمار ، ونعرف من هو العالِم الوسطي المعتدل بعد أن تناسى الصحوي ماضيه .

‫19 تعليقات

  1. الحمد لله و الصلاة و السلام ع أشرف خلقه و بعد ..

    لا شك أن اختلاف الناس من سنن الكون , و لو كان الجميع بنفس النظرة و التفكير و الهمم و و و لأصبحت هذه الحيآة حيآة رتيبة مملة كآسدة ..

    أما عن المقال , فالكاتب قال رأيه بغض النظر عن صحته من خطئه , فإن كان لأحد رأي آخر قاله و إن كان رأيه من رأي الكاتب أشاد به و أضاف ما يشاء ..

    أما ما يحدث من تعدّ و نيل من الكاتب سواء بحسن نية أم بسوء نية , فكل هذا مرفوض و مقطوع بتاتا إلا إن يصرّح القائل باسمه الصريح دون تخفّ خلف معرفات أو ألقاب مستعارة ..

    هذا إن وافقنا الصحيفة ع حيآديتهآ التي تتعدى أحيانا الأعراف و المهنيّة !

    – أقول معلقا ع المقال لا ع الكاتب :
    الاعتدال كلّ إنسان يدّعيه و لن نجد أحدا كآئنا من كان يقول عن نفسه أنه غير معتدل , سواء في نظرته أو سلوكه , إلا إن كان مجنونا أو معتوه !
    لذلك فالاعتدال ليس رؤية فكرية أو هوى متّبع إنما هو شرع و أوامر من الله و رسوله .. فالاعتدال هو أن تلزم نهج أهل السنّة و الجماعة الذي يقتضي العمل بما ورد في كتاب الله و ما صحّ من سنة رسوله صلى الله عليه و سلم ..

  2. الااخ مرويرعابر حتى لو كان ابن عساكر كما قلت فكلمته اللتي قالها غير صحيحة , وإذا سلمنا ببشريته فهو مثل بقية البشر غير المعصومين , استغلت تلك المقولة وجندت بطريقة غير سليمة , وكل من اراد الاستشهاد بها لايذكر مصدرها وكما قال الكاتب صار الاستشهاد بها كأنهى حديث صحيح , وكل من ارد بث فكر لغرض ما استشهد بتلك المقولة , وكل من اراد ان يصنف نفسه عالم جند لصالحه احد خلصائه يقول تلك الكلمة , وكما شفتم الكثير من الردود يحامون على تلك المقوله بحكم مكاسبهم من ظل تلك المقولة وشكرا للجميع وللصحيفة والسلام عليكم ورحمة الله

  3. قبل انتقاد أي فكر لعالم لابد من معرفة قاعدته العلمية وسيرته كاملة لكي يكون الحكم عن علم وبينة وما أراه من تعليق من بعض الاخوة يفتقر إلى الموضوعية وليس قصدي الرد على كاتب المقال بل ما يدور حول عالم شهد القاصي والداني بعلمه وزهده وورعه وهو (ابن عساكر الدمشقي) فلنتقي الله فيه ولنرجع إلى كتبه وتعليقات العلماء عليها وسنجد في النهاية أنه كان منصفا ولم يقصد بهذه العبارة إلا حفظ الشريعة والعلماء الذين يقصدهم هم العلماء الربانيين العاملين الذين يثق بدينهم
    و بعلمهم …

  4. المتفائل
    لا يهمني ما تُحاول إيصاله للقراء
    محاولة الشخصنة وإبعاد القراء عن فكرة الموضوع وجر النقاش
    للحديث عن شخصية الكاتب واتهامه بزائر للسفارات ومقلد للغرب .

    و حضرتـك بعيد عن هذه التهمه التي ترجمه بها ؟..

    أنا سوف اجاريك بنفس طرحك
    متفائل انت تكتب من جهاز لاب توب أو ربما جهاز آيفون .. صناعة غربية
    ثوبك الذي تلبسه صناعة غريبة
    شماغك صناة انجليزية غربية
    كل شيء من حولك غربي في غربي حياتك بأكملها من اساسياتها للكماليات يحيط بها ما هو غربي
    لو حاولت فعلاً الأبتعاد عن الغرب .. المفترض أنك تعيش الآن في كهف وتضرب حجرين في بعضمها من
    أجل اشعال نار للتدفئة ايها البعيد عن الغرب

    تحيه للعقلاء .. أما البقية أفلا تعقلون ؟

  5. مسالخير من الملاحظ أن بعض عناوين المقالات تكتب بطريقه غير صحيحه وأول مايتبادر الى ذهن القارئ أن هذا خطأ مطبعي ولكن للاسف هنا خطأ لغوي ( زهايمر نكره والصحويون معرفه معرف بأل) أي أن زهايمر يعرف بإضافته الى الصحويون ) وتصبح (زهايمر الصحويين) هذا ليس للنقد وإنما للتصحيح اللغوي شكرا

  6. السلا عليكم ورحمة الله وبركاته , الاخ حسن احمد جزاك الله خيرا على هذه الطرح المفيد الراقي وصحفنا تفتقر لأستقطاب امثالك من الكتاب الذين يطرحون اطروحات علاجية للسموم اللتي قد بثها بن عساكر ومنه على نهجه , المتتلمذين على نهجه ومن مدرسته , الذين يحرمون على الاخرين ما أحلوه لأنفسهم , واخلاقهم الأسلامية المزعومة تتضح من خلال مشاركاتهم السابق , ليس من اخلاق رسول الله صلى الله عليه وعلى أله الكلام البذيئ ولا صفوة اتباعة , وكل يمثل نفسه ومنهجة والتربية اللتي ترباها والمدرسة اللتي تعلم فيها .

    هنا سؤال يطرح نفسه , كيف يعرف الشخص إنه عالم ؟

    هل يعرف من خلال شكله أو من مظهر لبسه , أو من خلال ارصدته المالية في البنوك الاسلامية البحتة!
    اومن خلال مركزه الاجتماعي , أومن خلال قبيلته , او من خلال مسمى الوضيفة اللتي يشغرها ! فكيف بالذين يشغرون عدة وظائف !
    نعم لحومهم مسمومة والسبب ان لحومهم مسمومة نتيجة سمية فكرهم .

    وهناك اسمام معدية كفينا شرها أنصح الاخوة المناوئين للأخ حسين يبحثون عن جهة تتكرم عليهم بتطعيم ضد العدوى بالسمية المهلكة لعلى الله يرفع عنهم ما ابتلوابه ,

    أما الزهايمر ليس له تطعيم ولأخوان السابقين بالردود الزهايمريين يتكرمون علينا بمساعدة أولياء امورهم بذكر الاسم ونقول له شكرا .

    وشكرا للصحيفة والسلام عليكم ورحمة الله

  7. اتمنى أن يظهر تعليقي السابق ويرى النور
    وإلا تقنن كلماته وتُرص حتى يظهر ساذجاً مشابهاً لبقية الردود

    ولكن هنا
    أنا سعيد جداً بوجود شخص بفكر هذا الكاتب وطرحه الذي يفكك الأغلال
    شكراً فيفاء اون لاين .. شكراً يا أستاذ
    شكراً لله على وجود أمثالك بفيفاء

    فيفاء أون لاين .. بدأت ارى نـور باهت من بعيد لا تطفئوه
    من أجل مسايرة القطيع

  8. المتفائل

    ابتعد عن التجريح في شخص كاتب الموضوع
    وناقش فكرته بموضوعية إن كان لديك كلام ترد به عليه فمرحبا
    أما ان تقوم بتقزيمه .. كشخص وتذكيره بعذاب النار وتتهمه بالهذيان
    فهذا اسلوب لم يعد ينطوي علينا .. نحن جيل الانترنت جيل تويتر جيل السرعة
    جيل هدم الخرافة جيل انا اسمع انا ارى انا اتكلم

    الله اكبر .. ظهر الحق وزهق الباطل
    وانكشفت سوءة زوار بلاط السلاطين

  9. أهنيك اخي حسين .. على هذا الطرح الصادم والصادق معاً اقسم بالله أنكم لم تقل غير الحق
    إلى متى يجر ابنائنا لتكسر عظامهم في بلاد الفتن

    لماذا هذا التقديس لرجال الدين لماذا هذا التطبيل والتهويل والهالة التي ترافق أي مقال
    كهذا المقال التنويري الجميل ارائع الذي يحث على الوسيطة والأعتدال ويظهر محاربته
    للإرهاب والقتل والتدمير

    افيقو ايها القوم فأنتم لستم إلا وقود لتلك الحروب ..

  10. ما شا ءالله العلماء والدعاة والذين سبقوك عامة . أما أنت فأنت من أهل الخاصة صاحب الفكر النير والعقل الذي يفهم الأمور من أين لك هذا التحليل وهذا العلم .

    هل هؤلا ء الدعاة في نظرك متزلفين ؟؟ يا صاحب الجهل المركب .

    هل سمعت أحدهم يقول : عن فلان عن فلان عن فلان…..إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم ويقول قال رسول الله صلى الله عليه وسلم أن (لحوم العلماء مسمومة ).أم أنك تهرف بما لاتعرف وتريد أن تبرر ساحتك للتكلم فيهم

    الإسلام أنقى وأطهر وأجمل مما يفعلون ( وهل يلتقي ما تكتبه أنت من هذا السخف مع الاسلام النقي الطاهر ؟؟

    هل هناك سلوكيات حمقاء لهؤلاء الدعاة ولم يعرف عنها أحد حتى ولد كاتبنا الغر ليوضحها لنا .
    انظر من تتبع وهم من استخفوا بعقلك

    القرآن والسنة مليئة بالدعوات التحريضية . قل لي بربك كيف نفعل بهما ؟؟؟؟.

    والله انت من ظهر عوارك وبان كذبك وتلون جلدك

    نصيحتي التوبة الى الله .. أما كلامك هذا فلن يصدقه أي جاهل أومثقف فضلا عن متعلم . يا جاهل … قصدي …. يا جاهل جهل مركب .

    والشرهة ليست عليك .. الشرهة على مراقبي هذه الصحيفة .

    انشروا كل حرف ولا تنقص نقطة واحدة

  11. أيها الكويتب …يامن تنعق وتهذي بما لا تدري ولا تعقل فقد سلكت بفكرك الساقط مسلكا خطيرا أخشى عليك أن تأتي يوم القيامة أن تأتي وعندك جبال من السيئات ضريبة هذه الكتابات السخيفة… فأجدك تدندن وتلمز في العلماء والمشائخ الذين هم ورثة الأنبياء …ومن أنت حتى تكتب هذا الهذيان… وتدندنون على الوطنيه والوطن ووو وأنت ابعد ما يكون عن ذلك ومن هو معك في هذا الطريق… فإن كنت صادقا فاكتب فيما يفيد الوطن والمواطن وما يفيد بلدتك التي تنتسب لها لا أن تحاول الكتابه فيما يضرك ولا ينفعك…ومن العيب والحماقة أن يتكلم الجاهل في العالم والصغير عن الكبير فالزم غرزك واحفظ قلمك ولسانك فإن الله بعث نبيه محمد عليه السلام بدين الحق ولم يترك شيئا الا بينه وجاء من بعده الصحابة ثم التابعون ثم الائمة والعلماء الى يومنا الحاضر ثم يأتي امثالك يتكلم ويقول كلاما لا يدرك معناه وهو في ذلك متبعا لاذناب الغرب وزوار السفارات ووو.
    والصلاة على حبيبنا ونبينا محمد عليه السلام

    1. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
      على الانسان ان يراعي ربه في كل حركاته وسكناته لأن الله تعالى يراقبنا في جميع أحوالنا فإذا _قال_ تذكر الله واذا _عمل_ تذكر الله واذا _خرج من بيته_ ذكر الله وفي كل شئ ومن جملة اعمالنا الكتابة والمشاركة في المنتديات والمواقع عامة لان ما تكتبه اما لك او حجة عليك ياحسين وربما يكون وزر لك بعد الموت في صحيفة اعمالك او ترجح بها كفة ميزان حسناتك وصدقة جارية,,,

      وما من كاتب الا سيفنى ويُيقي الدهر ما كتبت يداه
      فلا تكتب بكفك غير شئ يسرك في القيامة ان تراه

      _وسأبقى لك من الناصحين_

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: