محليات

مسؤول بجازان بعد تعرضه لإطلاق نار: “الحادث جنائي” والشرطة تنفي

256862
أكد الناطق الإعلامي لشرطة منطقة جازان، العميد عوض بن عبدالله القحطاني، أنه لا وجود لشبهة جنائية في حادثة إطلاق النار، في مسكن رئيس بلدية العيدابي، مستور العلياني، وذلك في أعقاب تلقي شرطة محافظة العيدابي، بلاغاً يشير إلى وقوع حادثة إطلاق نار بالمركز الحضري بالمحافظة.
وأضاف العميد “القحطاني”: أن الجهات الأمنية والأدلة الجنائية، باشرت على الفور الموقع، واتضح وجود آثار طلق ناري، اخترق سقف إحدى الغرف؛ إذ تعرض لرصاصة طائشة من مجهول اخترقت سقف الغرفة المغطاة بالهنجر الحديدي، ولم يصب بأذى، ولله الحمد.
من جانبه صرح الناطق الإعلامي لأمانة منطقة جازان، عبدالرحمن العبسي، بأن القضية منظورة لدى الجهات الأمنية المختصة، التي ستقوم بواجبها في التحري عن ملابسات الحادثة، والتأكد من الواقعة؛ بناء على ما يتوفر لديها من أدله عن كيفية حدوث إطلاق النار، ووصول الرصاصة إلى سقف سكن رئيس البلدية، مشيراً إلى أنه سيتم توضيح تفاصيل الحادثة بالتنسيق مع الجهات المعنية في حينه.
وأكدت “الأمانة” عدم صحة تعرض رئيس البلدية لعملية إطلاق نار في مقر سكنه، مبينة أن “رئيس البلدية” كان يقضي إجازته خارج مقر سكنه، وعند عودته عثر على مقذوف ناري، اخترق سقف مقر سكنه، فيما تعمل جهة الاختصاص على كشف ملابسات الموضوع.
كما أكدت “الأمانة” على أهمية استقاء المعلومات الصحيحة من الجهات المختصة، وعن طريق المتحدث الإعلامي لها فيما يخصها.
في سياق متصل، تواصل أهالي محافظة العيدابي مع “سبق”، وقالوا: “نظراً لتصريح رئيس بلدية العيدابي للصحف بأن الموضوع جنائي، مخالفاً بذلك ما صرح به الناطق لمنطقة جازان؛ فإن مشايخ، وأعيان، ومثقفي، قبائل بلغازي، يعتزمون تقديم شكوى لمحاسبة المتسبب، ويطالبون بتشكيل لجنة عاجلة عالية المستوى؛ للوقوف على القضية كاملة، وكشف المستور، وعدم ترك الحبل على الغارب، لكل من تسول له نفسه المساس بسمعة أهالي بلغازي، ورمي التهم جزافاً بحق أهالي المحافظة، مبررين بذلك سوء تصرف “رئيس البلدية” خلال عمله رئيساً لبلدية العيدابي لفترة تجاوزت أربع سنوات، وأنه لم يقدم شيئاً يستحق الذكر للمحافظة؛ ليتسنى لهم ربط القضية بمستوى تدني الخدمات البلدية”.
وكان رئيس بلدية العيدابي، مستور العلياني، قد أكد للصحف، أن حادثة إطلاق النار على مقر سكنه بالمركز الحضري حادثة جنائية، وليس لديه معلومات، رافضاً الإفصاح عن أي معلومات أخرى، بحجة أنه غير مخول بالتصريح؛ كون القضية أمنية.
ونشرت “سبق” الخبر حين وقوع الحادثة، بعدما تعرض رئيس بلدية العيدابي، مستور العلياني، لإطلاق نار في سكنه بالمركز الحضري بالمحافظة، وبالتحديد في غرفة نومه، من قبل شخص مجهول، وكانت رعاية الله أقرب إليه، حيث لم يكن موجوداً بالغرفة حينها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق