مقالات

بر الوالدين

اهتم الإسلام ببر الوالدين والإحسان إليهما والعناية بهما حيث جاء بأوامر صريحة تلزم المؤمن ببر والدية  قال تعالى موصيا عباده  (ووصينا الإنسان بوالديه إحسانا)

وقرن برهما بالأمر بعبادته  حيث قال تعالى ( وقضى ربك ألا تعبدوا إلا إياه وبالوالدين إحسانا )

وجاء ذكر الإحسان إلي الوالدين بعد توحيده عز وجل لبيان قدرهما وعظم حقهما ووجوب برهما.

ومن أنواع البر:

1ـ فعل الخير وإتمام الصلة وحسن الصحبة وهو في حق الوالدين من اوجب الواجبات .

2ـ لا ينبغي للابن أن يتضجر منهما ولو بكلمة أف بل يجب الخضوع لأمرهما وخفض الجناح لهما ومعاملتهما باللطف  وعدم الترفع عليهما .

3ـ عدم رفع الصوت عليهما أو مقاطعتهما في الكلام وعدم مجادلتهما والكذب عليهما وتقديمهما في الكلام .

4ـ شكرهما الذي جاء مقرونا بشكر الله  والدعاء لهما لقولة تعالى (وقل ربي ارحمهما كما ربياني صغيرا )  وان يؤثرهما  على رضا نفسه .

5ـ اختصاص الأم بمزيد من البر لحاجتها وضعفها وسهرها وتعبها في الحمل والولادة والرضاعة والبر يكون بمعنى حسن الصحبة والعشرة وبمعنى الطاعة والصلة لقولة تعالى (ووصينا الإنسان بوالديه حملته أمه وهنا على وهن وفصاله في عامين أن اشكر لي ولوالديك إلي المصير)

وفي الحديث “إن الله حرم عليكم عقوق الأمهات”  [متفق علية ] الحديث .

مقالات ذات صلة

‫16 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: