اهم الاخبارمحليات

سكان “قرية جحا” : قريتنا تفتقر للخدمات !

اشتكى عدد من سكان قرية جحا غرب محافظة احد المسارحة بجازان من سوء الخدمات بالقرية ، حيث يعيش حوالي 7 آلاف نسمة في هذه القرية مع معاناة سوء الخدمات ، وذكر السكان مطالبهم إبان ما يعيشونه من افتقار للنظافة وعدم إنارة وسوء الطرق ، كما ذكروا أن القرية خالية من المتنزهات والحدائق إضافة إلى توقف اكتمال طريق الحزام بالقرية منذ سنوات .

وذكر عبدالله كريري معاناتهم المستمرة مع سوء النظافة في القرية ، وقال أن هناك طريق الحزام الدائري من 4 سنوات لم تشاهد فيه معدات للبلدية ولا للمقاول ولم يجد الأهالي حلا لإكماله .

وقال الملازم فهد كريري (أحد سكان القرية) نعاني من سوء الشبكة ، كما أننا نعاني من الشوارع لسوء السفلتة وكذلك الإنارة ، وأشار محمد كريري أن القرية بحاجة إلى اكمال الخط الدائري إضافة إلى تخصيص مكان خارج القرية للنفايات لتقليل تكدسها في القرية الأمر الذي يجعل من تكسها منظر غير حضاري ويجعل من الأوبئة والجراثيم بيئة مناسبة ، حيث أن القرية تفتقر لتواجد عمال النظافة بشكل يومي ، وأضاف أن مدخل القرية يحتاج للإنارة .

وقال علي حسين كريري أهم ما تحتاجه قرية جحا هو مصلى لائق بصلاة العيد ، وحديقة يتنفس فيها الأهالي وملعبًا لشباب القرية الذين لا يجدون موقعا لممارسة رياضتهم سوى الشارع أو قطع الكيلومترات لإيجاد ملعب في الوقت الذي تشجع فيه الدولة الشباب على الرياضة وإبراز المواهب .

المهندس سلمان الفيفي رئيس بلدية المسارحة
المهندس سلمان الفيفي رئيس بلدية المسارحة

وردًا على هذه الشكاوى والمطالبات أوضح رئيس بلدية أحد المسارحة المهندس سلمان الفيفي لـ” فيفاء اون لاين ” أن هناك مشاريع تحت الترسية بميزانية تقدر بـ79 مليون ريال خصصت للسفلتة ، حيث أنها ستغطي نسبة كبيرة من المحافظة والقرى التابعة لها ، ولعدم وجود حدائق في القرى بيّن “الفيفي” أن السبب يعود إلى أن القرى صغيرة ولا وجود فيها لأماكن كونها قرى وليست مخططات علمًا أن هناك حدائق وأماكن للتنزه في محافظة أحد المسارحة قريبة من هذه القرى وعلى الطرق الرئيسية ، حيث أن عدد الحدائق والمتنزهات في المحافظة تزيد عن 5 مواقع ، وبشأن سوء النظافة قال “الفيفي” أن شركة النظافة تباشر عملها 3 أيام في الأسبوع بشكل متواصل كغيرها من القرى وذلك وفق العقد .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى