محليات

بيان صحفي من أمارة جازان

اعربت امارة منطقة جازان عن تأثرها البالغ وحزنها الشديد لوفاة تسعه من الاطفال الابرياء غرقا بأودية شهدان وضمد ولية في محافظات هروب والعيدابي وصامطة.

وقدمت الامارة على لسان متحدثها الرسمي المدير العام التخطيط والتطوير الاستاذ علي موسى زعله خالص تعازي ومواساة صاحب السمو الملكي الامير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز ووكلاء الامارة وكافة منسوبيها ومشاركتهم الوجدانيه لأسر الضحايا في مصابهم الجلل مع دعوات الجميع بان يتغمدهم الله بواسع رحمته ومغفرته وان يلهم ذويهم الصبر والسلوان.

وأوضح المتحدث الرسمي في بيان صحفي صباح اليوم الخميس بان تعليمات سمو امير المنطقه المبلغه لمحافظي المحافظات ورؤساء المراكز ومديري الدفاع المدني والزراعه والمياه واضحة وصريحة وتؤكد على ضرورة المتابعة الميدانيه لبطون الأودية ومجاري السيول ومنع أي تعديات والتصدي بحزم لمخالفات الشركات العامله في مجال نهل الرمال والزامهم بتسوية المواقع واعادة ردم الحفريات وفقا لاشتراطات التصاريح الممنوحه لهم من الجهات ذات الاختصاص حفاظا على أرواح وممتلكات المواطنين والمقيمين .. مشيراً لصدور توجيهات سمو امير المنطقه بتشكيل لجان في المحافظات لمراقبة الاودية والعقوم ورصد أي ملاحظات او تجاوزات والرفع عنها عاجلاً لتطبيق الانظمة والتعليمات بحق المخالفين من الافراد والمؤسسات..

ودعت الامارة في ختام بيانها سكان القرى المجاورة للأودية مراعاة التقيد بإرشادات الدفاع المدني والحرص على عدم تعريض أنفسهم وأفراد اسرهم للخطر عند هطول الامطار وتدفق السيول في مواسم التقلبات الجوية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق