ديوان الأدباء

الشعب العراقي بين كماشة الدواعش والحشد الشعبي الاوغاد

على ضفاف الرافدين الملم الاورق
واسكب عبرتي حرقة من الاعماق
لم تعد ارض الرشيد قبلة العشاق
كانت على ارض دجلة والفرات
حضارة بابل حدائق معلقات
على شرفاتها نور يملؤا الافاق
ماء سلسبيل من ارضها دفاق
ارض الرافدين مرتع العشاق
لم تعد ارض الرشيد قبلة العشاق
اليوم تستغيث الموصل
وكل شبر بالعراق
بين كماشة الدواعش الطغاة
والحشد الشعبي سلالة الاوغاد
يشرد شعب ويموت في العراه
و تصيح الثكالى واااامعتصماه
عذاب الذل والملاجئ لاتطاق
هل من منقذ من قسوة العباد؟؟؟؟؟؟؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: