محليات

مكيفات الهواء أحد عوامل المؤدية لجفاف البشرة

أشار متخصصين في العناية بالبشرة، بأن مكيفات الهواء تعد أحد العوامل الرئيسية لزيادة جفاف بشرة الإنسان في فصلي الصيف والشتاء على وجه الخصوص،  لأن الهواء الجاف يمتص كل الرطوبة فيها، ويعد هذا مصدر القلق الرئيسي بالنسبة لمعظم الأشخاص، ما يتسبب بالكثير من الأضرار للبشرة.

وأكد المتخصصون بأن الكريمات العادية لا تعد كافية لإنجاز المهمة المطلوبة، لأنها لا تستطيع ترطيب وتغذية البشرة بشكل عميق، ما يؤدي إلى فقدان الرطوبة وجفاف البشرة بعد وقت قصير.

وشهدت الآونة الأخيرة سباقاً في العودة بالزمن، والانتقال نحو العلاجات العشبية التقليدية، كزيت الزيتون، الذي يحمل تراثاً غنياً من الاستخدامات المتعددة، كالتطهير، والترطيب ومرخي للعضلات في التدليك ومكافحة الشيخوخة، ويملك فوائد صحية كبيرة لبشرة، والتي لم يتم استغلالها جيداً لزمن طويل.

فأوجدت “هيمالايا أعشاب” حلولاً صحية للعناية بالبشرة.، وكرست خبرائها لصنع مستحضر ترطيب فاخر وحريري مصنوع من الزيتون، وكانت النتيجة كريم بخلاصه الزيتون للتغذية الإضافية الذي يمتاز بخفة وزنه وقدرته الفائقة على الترطيب، كما أنه يجمع زبدة الزيتون المعزز بالـ ’بلانت سيراميد”، والتي تعمل على تعزيز عملية امتصاص البشرة للرطوبة وقدرتها على الاحتفاظ بها داخل البشرة، وذلك بفضل نخالة الأرز التي تعتبر قاعدة المواد الفعالة فيها.

وتعمل زبدة الزيتون، على معالجة جفاف البشرة عن طريق إشباعها بالترطيب الحريري الذي يتغلغل إلى أعماقها، كما تعمل خيرات الزبدة بمثابة طبقة وقائية ذات تأثير طويل المدى يمنع خسارة البشرة للرطوبة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى