مقالات

هل الخامنئي من خولان بن عامر !!؟

برزت في الآونة الأخيرة أصوات تبث إحياء انتماء القطاع الجبلي في منطقة جازان  إلى خولان بن عامر ، وتحث الخطى إلى الاندماج في هذا الطرح ، دون إدراك لمغازيه وأبعاده الدينية والسياسية والاجتماعية .
والعاقل يعي ويدرك مايصاحب الحروب من شائعات وأفكار هدامة ، يطلقها متخصصون في البلبلة وشق الصفوف من المخابرات المعادية الخبيثة ، ولعلكم تذكرون أن أول من سعى إلى بث الانتماء ل ( خولان بن عامر ) والإلحاح في بعث الأنساب ، وتبجيل النعرات القبلية هم الحوثيون ، ولاسيما الإعلاميون والقادة
منهم ، واجتهدوا كثيرا لإيصال فكرتهم هذه معتمدين إلهاب وتهييج المشاعر القبلية بالمغارد والشيلات التي يؤدونها بألحان وأصوات حماسية ومؤثرة ، فتلقفها هنا بعض الشباب المتحمس ربما عن حسن نية ، وأخذوا يؤلفون عليها الشيلات ويتبادلونها ، وانبرى من كل قبيلة مجموعة يكيلون المديح والتبجيل لقبيلة أخرى ، مستمطرين من شعراء ومنشدي القبية المخاطبة الرد الذي تشرئب إليه نفوسهم ، وقد حصل لهم ماأرادوا ، فكثر التمجيد والتطبيل بين القبائل في الفترة القليلة الماضية ، وتبودلت الشيلات واللحون ، وكاد الانتماء القبلي أن يطغى على الانتماء الديني والوطني ، ومن هنا برز مايسمى العرق الخولاني ، حتى أصبحنا نجده في حفلات تقام للاحتفاء بنخبة من رجال الوطن ، تمت تهيئتهم من قبل مؤسسات الدولة لأهداف دينية وطنية سامية ، على رأسها حفظ الدين وأمن الوطن والمواطن، مثل حفل تخرج مجموعة من ضباط جبال منطقة جازان ، تفاجأنا وقد أطلق على ذلك الحفل مسمى : حفل تخرج مجموعة من ضباط خولان بن عامر !!!
ومن هنا يدرك المتأمل العاقل أن هذا هو من ( الحق الذي يراد به الباطل ) فإحياء هذه النعرات العصبية القبلية ، تذكي في النفوس عاطفة اجتماعية مشتركة تتنامى مع الأيام إلى أن تتحكم في التصرفات ، ومن هنا يبدأ الخلل الديني ، فالمعروف أن قبائل خولان بن عامر مجموعتان ، مجموعة في المملكة العربية السعودية ، معتقدها سني محض ، ومجموعة أخرى في اليمن الشقيق ، معتقد معظم أهلها _ ولاسيما مع تغلغل الحوثيين فيها _  شيعي محض . ومن هنا سيبدأ التأثير العقدي ، وتبعا لذلك يحصل التأثيرالاجتماعي و السياسي ، فتضعف الولاءات ، وتتنامى عواطف النعرات ، فتتأثر الثوابت لدى شبابنا المحصنين بالدين القويم ، والمعتقد السني الصحيح ، والانتماء إلى وطن شرفه الله سبحانه وتعالى باحتضان وخدمة وحماية الحرمين الشريفين .
ومن هذاالمنطلق فإنني أهيب بشبابنا الأبطال ألايقعوا فريسة سهلة ، ولقمة سائغة  لمخابرات المجوس الإيرانيين وأذنابهم ، الذين لايريدون بنا أو لنا أي خير، فكل فرد منا ينتمي إلى قبيلة معروفة منذ أن عرفنا أنفسنا ، توارثنا هذه الثوابت كابرا عن كابر والعمل أوالدعوة إلى تغيير هذه الثوابت اليوم ، ماهو إلى انسياق أعمى خلف العدو  وقد يرقى إلى الخيانة العظمى .

‫55 تعليقات

  1. جزاك الله خير ابو محمد
    ولكن اذا كان هناك احد من قبيلتي ( ال بلحكم ) غير سوي لا سمح الله فمن غير المنصف ان اتخلى عن اسم قبيلتي بسببه
    وعلى نطاق اصغر اذا كان هناك احد اخوتي غير سوي لا سمح الله فمن غير المنصف ان اتخلى عن اسم والدي

    الرسول لم يتخلى عن اسم جده رغم ان عمومته نزلت سور قرانية خاصة بهم تذمهم و تتوعدهم

  2. السلا عليكم ورحمة الله

    الشيخ الأستاذ أحمد – وفقه الله لكل خير – أحد الوجوه الثقافية لفيفاء خصوصا ولقبائل (خولان بن عمرو) عموما.

    أولا: مجمل حديثه يدور حول التحذير من تغليب الولاء للنسب على الولاء للدين والوطن. وفكرته هي موضع اتفاق لدى كل المخلصين لدينهم ووظنهم، وما علمنا قبائل هذا الوطن إلا واعية تمام الوعي بهذه الفكرة.

    ثانيا: الانتساب لرابطة الدم والولاء للدين والوطن لا يتعارضان، بمعنى أنه لا يلزم من الالتزام بأحدهما التخلي عن الآخر، بل يمكن الاحتفاظ بهما معا. فالرسول عليه سلام الله، وكذا الصحابة، بقوا بعد إسلامهم منتسبين لقومهم المشركين، ولم يلزم من اختلاف المعتقد بينهما التخلي عن النسب. والله قد قال له: (وإنه لذكرٌ لك ولـ[قومك] وسوف تُسألون) الزخرف ٤٤. يعني أنهم ما زالوا قومك، وأن كلًّا منكم سيُسأل عن عمله ويحاسب عليه، أما النسب فمسألة دنيوية متعلقة بالدم لا بأعمال القلوب. وكذا الأنبياء سمَّوْا مشركي زمانهم قومَهم، قال الله عن نوح (قال ربِّ إن دعوت [قومي] ليلا ونهارا).

    ثالثا: لا تسوغ الدعوة إلى تخلّي الشخص عن نسبه الأعلى والركون إلى نسبه الأدنى، لأن بعض المنتسبين إلى ذلك النسب قد ارتكبوا ما لا يليق، وإلا لتبرأت العرب من العروبة بالكلية لظهور الخوارج والقرامطة والملاحدة والمهرطقين، وهم عرب أقحاح. فكون الخامنئي أو الحوثي أو غيرهما ينتسبان لآل البيت أو لخولان أو غيرهما، لا يدفع المنتسبين لهذين النَّسَبين للتخلي عنهما والاقتصار على قبائلهم وهي فروع دنيا من شجرة أكبر وأعلى. ومثل ذلك ظهور الشيلات والتفاخر الكاذب وإحياء العصبية إنما يسيء لأصحاب تلك التصرفات لا للأصل الذي ينتسبون إليه.

    رابعا: لماذا نفترض أن خولان الشيعية ستؤثر سلبا في خولان السنية؟ لماذا نفترض في أنفسنا الضعف والهشاشة؟ لماذا لا نفترض العكس، أي أننا نحن سنؤثر فبهم ونحن أقوى ثقافيا ومعرفيا واقتصاديا وسياسيا، ثم هم يأتون إلينا ونحن لا نذهب إليهم، وهم يحتاجوننا ونحن لا نحتاجهم، ثم نحن أكثر عددا وأقوى ترابطا، لأننا كلنا سُنّة وولاؤنا لقيادتنا، وهم ليسوا كلهم شيعة، وليسوا متفقين في الولاء، ونحن نؤمن بمعتقدنا يقينًا، وكثير من قليلهم الشيعي يؤمن بمعتقده مصلحةً؟

    خامسا: الاعتقاد بأن مثقفي قبائل خولان السعودية هم من السذاجة بحيث يستخفّهم نداء عصبي حوثي لينساقوا وراءه دون وعي بأبعاده، هو استخفاف بعقول مجموعة كبيرة، وإن لم تكن عالية الثقافة، لكنها أعلى بكثير من مستوى الحمق والانجراف خلف كل ناعق. وأنا أربأ بشيخنا وأستاذنا الفاضل من السير في هذا المسار. ولكن كما يقال: كفى المرءَ نبلا أن تُعَدَّ معايبُه. والشيخ أحمد كثير المحاسن قليل المعايب، لذلك يمكن إحصاء عيوبه لقِلَّتها، بينما عيوبنا وعيوب الآخرين قد تتجاوز الإحصاء.

    سادسا: كما ذكر بعض الأخوة الكرام، انتشار الشيلات والفخر والعصبية ليست بأثر من الحوثي، وليست خاصة بخولان، بل هي عامة لدى قبائل المملكة، وأسبابها تعود إلى ما قبل ظهور الحوثي، وهي أسباب لم ينشأ أيّ منها في المنطقة الجنوبية، بل ظهرت لدينا بوصفها صدًى متأخرا لمظاهر نمَت في أماكن بعيدة شمالا.

    وفقنا الله جميعا لكل خير، ووفقنا لاحترام آراء بعضنا، فلن نتفق على رأي واحد مطلقا، ولا ينبغي لنا ذلك، فالاختلاف ميزتنا، لأن لنا عقولا مختلفة، ومصادر تفكير متنوعة، ولكن ما ينبغي علينا هو أن نعرض أفكارنا مع الأفكار المطروحة، دون تقليل من شأن الآخرين، ولا إلماح بتفوقنا عليهم في التفكير والعمق والمعالجة.

    تحيتي للشيخ أحمد، ولصحيفة فيفاء أونلاين ورئيسها وطاقمها، ولكل القراء الكرام.

    أخوكم: حسن بن جابر المدري الفيفي

    1. دكتور حسن اهنئك على ثقافتك العالية التي انعكست على تحليلك العميق، كما اقترح عليك انشاء رابطه او اقامة اثنينية او ما شابه ذلك تجمع مثقفي فيفاء وخاصة حملة الدكتوراه

  3. عنوان هذا المقال سقطه من الشيخ احمد بالرغم من تقديري للشيخ كشخص خدم دينه و وطنه وقبيلته لكنه لم يوفق في هذا المقال. هذا المقال اشبه ما يكون طعن في الانساب، واتشكيم في الولاء للوطن، وتفكيك للنسيج الاجتماعي، وتقطيع اواصر القربي، وهدم للارث الحضاري وما بناه الاجداد…ما هكذا تورد الابل يا شيخ احمد ولكل مقام مقال

  4. هذا المقال كشف لنا عن جوانب من شخصية الشيخ احمد محمد الحكمي نوجزها فيما يلي:
    المميزات
    الحس الوطني العالي
    استشعار اهمية المسووليه الاجتماعيه
    التوازن الاجتماعي
    يعيش مرحلة نضوج فكري
    القدره على مواكبة الاحداث
    المرونه في التغيير
    العيوب :
    عدم الالمام بالجذور التاريخيه للمواضيع مدار البحث
    يعيش مرحلة تناقضات وضغوطات
    عدم ادراك الابعاد والتبعات بشكل دقيق
    عدم القدره على اختيار العنوان المناسب لما يطرح
    قصور في النظره الشموليه
    التقولب تارة والتقلب تارة اخرى
    خاتمه :
    حفظ الله المملكة العربيه السعوديه حكومة وشعب بقيادة خادم الحرمين الشريفين و ولي عهده.
    كلنا بصوت واحد نقول الله ثم المليك والوطن

  5. بما انه كثر الاخذ والرد في موضوع الانتساب لقبائل خولان وكل له وجهت نظر مختلفه نحترمها بالتأكيد.
    انا لست مؤرخ وليس لدي علم بالأنساب لكن اود ان اشارك بوجهة نظر لعلها تضع حد للجدل الحاصل وهي كمايلي.
    1. كلنا نعرف ان اصل العرب قحطان وعدنان من اليمن والأيمان يمان والحكمه يمانيه.
    2. قبايل خولان بن عامر تنقسم الى قسمين قسم في اليمن تشيعو ووالو ايران وهذا شأنهم وقسم بالسعوديه عربيه اسلاميه سنيه تتخذ الاسلام دينا ومحمد رسولا والقر آن منهجا ودستورا وولائها للدوله السعوديه ولاشك في ذلك وهذا معروف ولا احد يشكك فيه.
    3. لنفرض جدلا اننا خولانيين بالنسب فعلا لا يضرنا ذلك ولايعني اننا مثل خولان اليمن ولايؤثر على انتمائنا وولائنا لحكومتنا الرشيده ولكن ليس من الضروري ان ندندن على وتر خولان بن عامر وخاصة في هذا الوقت لاسيما اننا لم نعرف ذلك من قريب ولنبقى على وضعنا السابق ويادار ما دخلك شر… حتى لاينطبق علينا المثل القائل يكاد المريب يقول خذوني ويش اللي حصل اثرنا هذا الموضوع في الوقت الراهن وكأنه استجابه لقوى خارجيه ارادت بنا شر. الجدير بنا ان نتوقف وعدم مجاراة هذا الطرح المشكوك فيه وانتهى الأمر ..تحياتي لكم….

    1. 1- قبائل خولان بن عامر اليمنية متفرقين منهم من هو مع الشرعية وعلى راسهم الشيخ ابن مقيت الجماعي ومنهم من هو مع الحوثي ومنهم من هو محايد ليس مع احد مثلهم مثل غيرهم من قبائل اليمن حيث انك لا تجد قبيلة اجمعت على موقف واحد فلا تعمم .
      ٢- انتساب اهل ديارنا الى اليهنوي والفرودي ثم الى خولان بن عامر معروف من عهد الاجداد ويكفيك ان تنظر لما نقله جون فلبي في كتابه مرتفعات جزيرة العرب عن مشايخنا ايام تأسيس السعودية فقد قابلهم و رووا له اننا قسمين يهنوي وفرودي وان هالقسمين من خولان بن عامر .
      3- ما انتشر من افتخار بالانساب والاصول ليس خاص بجهاتنا بل هو شامل لجميع انحاء السعودية بسبب عدة امور منها شاعر المليون ومهرجانات المزاين والشيلات وغيرها التي غذت هذا الامر وبالتالي لا علاقة لما يصرح ويلمح له البعض من تأثير قوى خارجية .

  6. للمرة الثانية الطرح غير موفق. أتساءل لو كتبت مقالاً تحت عنوان (قبيلة خولان المتطرفة)، هل ستلقى ترحيباً من القارئ. سأكتب في السطر الأول التالي (يتطرف موقع قبيلة خولان بن عامر من المملكة في أقصى جنوبها ……) وعبر التاريخ يُشهد لها بالشجاعة، وأهلها متطرفون في الكرم ………

    والله لم توفق في طرحك بتاتا

  7. الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسول الهدى والتقى محمدا وعلى آله وصحبه أجمعين…..
    نظرنا واطلعنا كغيرنا من الناس على مقال الشيخ القدير احمد محمد الحكمي فوجدنا من يناصره على مقاله والعكس هناك من يهاجمه وهناك فريق اخر يخلط في تعليقه بين هيك وهيك لاميول ولا اعتدال….لكنني كغيري ابدي وجهة نظري بما لدي من القناعه الشخصيه التي تخصني…
    ١-الحفل المقام بالرياض هو المفتاح لكل ما ورد من مقالات ورسائل وردود في مختلف وسائل التواصل..وكان أول تعليق ربما من عندي وذلك بعد وقوع الحفل بيوم او يومين وهو مجرد اقتراح فقط مفاده القول ياليت وان القائمين على الحفل اضافوا ((السعوديه )) ليصبح الشعار او العباره كما تشاؤن حفل تخريج ضباط قبائل خولان السعوديه لمعرفة انهم من قبائل خولان التابعه للسعوديه لان قبائل خولان متفرقه في بلدان كثيره وعنوان الحفل شمل تلك القبائل بما يعني أن حفل تخريج ضباط قبائل خولان اصبح من جميع الدول العربيه فهنا قد يقول المشاهد أن بين الخريجين ضباط من اليمن والعراق وعُمان وليبياء والمغرب لان الجميع يعلم أن تلك الدول تضم قبائل تنتسب لخولان من قديم الأزمان ايام الفتوحات للمغرب العربي والشام وبلاد الأندلس فمعظم جيوش وقادات تلك الفتوحات من نسب خولان بن عامر ولهم أستقرار بتلك الدول ويحترمون نسبهم وانتمائهم وحين يقال قبائل خولان فيتبادر بأذهان الغير ان التخرج شامل لقبائل خولان من كل تلك الدول…..
    ٢-يقول احد الاخوان هذا الحفل مثله مثل حفل قبائل شمر وشمر لها قبائل بسوريا والعراق او حفل قبائل بني عطيه ولهم بطون بمصر والاردن نقول صدق لكن العبارات او الشعرات لا تعبر عن الشموليه…مثلا يقال قبائل شمر بحائل تحتفل بأبنائها او قبائل شمر بالرياض او قبائل شمر بالجنوب…..وهكذا
    ولو قالو قبائل خولان بجازان لقلنا تمام ..
    ٣- من يصر على مقال الشيخ أحمد بأنه يدعي الانسلاخ العرقي من قبائل خولان هذا لم يورده في مقاله ولكنه يحذر من التعصب القبلي والميول النفسي والعاطفي حيال تلك الشعارات التي قد تأخذ بالشباب او صغار السن والجاهل الى التمجيد لتلك الهتافات المذمومه
    ٤- يفتكر البعض أن الشيخ أحمد ومن انتقد شعارات ذلك الحفل انه يتنصل من نسبه وعراقة اصلة ويريد أن يمحوا التاريخ وهذا الانتقاد لامكان له وهذا تصور قاصر وانما اراد للناس التصدي لما يدس خلف تلك الهتافات والشعارات التي يزينونها بالحان الزوامل والشيلات…
    ٥- هناك من استغل هذا المقال ليخرج مابجعبته في انتقاد الغير بالتنويه والتلميح لأشياء لاأساس لها بالموضوع بل وجد مذمار يعدي فيه بما يهوى فكره
    ٦-سوال الشيخ أحمد هل الخاميني اوالخامنئي خولاني لم يجاوب عليه احد فمن البديهي الناس يقولون لا فارسي مجوسي شيعي اجل الحوثي تابع له مجوسي فارسي شيعي و قبائل خولان المواليه للحوثي أصبحوا على ملتهم شيعه روافض …في هذه الحاله لانتشرف ان يقال لأبنائنا بعباره شامله ابناء قبائل خولان بل ابناء قبائل خولان بجازان او السعوديه دون تعميم او ترك ذلك من الاساس..
    ٧-من عجب العجاب ان هناك من يقول ان ذلك من أصول الثقافه التي يجب ان يتعلمونها ابنائنا لتقوى اللحمه والالفه والتكاتف بين ابناء خولان في كثيرا من الامور كالمغانم والمغارم فنقول له سبحان الله ماحكرنا هذا التعليم على ابنائنا الا من بعد ظهور الحوثي وتغريداته بشجاعة خولان ومدحهم في الزوامل والشيلات اما قبل ذلك يفتكر أن ابائنا واجدادنا يجهلون ذلك التكاتف.
    ٨- يجب علينا إبقاء هذا الميدان للمثقفين من المؤرخين والأدباء ليخوضون فيه بعلم وحكمه لنصل معهم للمفيد ولا ننساق لاملاءاتنا التي لا تزيد الموضوع الا شتاتاً لافتقار البعض منا عن المعلومه الحقيقه ….شكرا لكل قارئ ومطلع…..ابو اسماعيل

  8. البعض استنكر علي التساؤل : هل الخامنئي من خولان بن عامر ؟؟؟
    بل ليت الأمر يتوقف على ذلك ، فالرجل يدعي أن نسبه من آل البيت عليهم السلام ، وهو بلاشك نسب شريف يفوق نسب خولان بن عامر بكثير ( أقصد نسب أهل البيت عليهم السلام )
    أما خامنئي ، فإليكم نسبه كما في ويكيديا الموسوعة العالمية :

    مرشد الثورة الإسلامية الإيرانية علي خامنئي مع أمير دولة الكويت صباح الاحمد الجابر الصباح
    السيد علي الحسيني الخامنئي (بالفارسية: سيدعلي خامنه‌اي) (17 يوليو 1939 -)، هو المرشد الأعلى للثورة الإسلامية الحالي، ومن المرجعيات الدينية الشيعية في إيران. وكان الرئيس الثالث بعد أبو الحسن بني صدر ومحمد علي رجائي من سنة 1981 م الي 1989 م. وفقًا لموقعه الرسمي، ولقد أُعتقل ست مرات؛ قبل منفاه، لمدة ثلاث سنوات في عهد محمد رضا بهلوي.[3] في عام 2012، اختارته مجلة فوريس في قائمة 19 شخصية مؤثرة (أكثر نفوذًا) في العالم.[4] صدر عنه فتوي أنّ إنتاج وتخزين واستخدام أسلحة نووية في الإسلام ممنوع.[5]

    محتويات
    1 ولادته ونسبه
    1.1 نسبه
    2 دراسته وأساتذته
    3 أسرته
    4 نشاطاته قبل انتصار الثورة
    4.1 انضمامه إلى المعارضة الإيرانية
    4.2 الثورة الإسلامية وسقوط الشاه
    5 مسؤوليّاته بعد انتصار الثورة
    6 محاولة اغتيال
    7 قيادته للثورة الإسلامية
    7.1 تسريبات حول مبايعته
    8 آراء
    8.1 فتوى خامنئي حول تحريم استخدام السلاح النووي
    8.2 فتوى خامنئي حول تحريم الإساءة لرموز أهل السنة وزوجات النبي
    8.3 شخصية أدبية
    8.4 اهتمام باللّغة العربيّة
    8.5 حول الحرية
    8.6 حول حزب الله اللبناني
    8.7 حول القضية الفلسطينية
    9 المؤلفات والبحوث
    9.1 ترجماته
    10 وصلات خارجية
    11 انظر أيضا
    12 مصادر
    ولادته ونسبه
    ولد علي الخامنئي في 19 أبريل/ نيسان 1939 الموافق لـ 28 صفر 1358 هـ بمدينة مشهد، وكان ثاني أولاد العائلة.[6] وكان والده جواد الخامنئي، من أبرز علماء مشهد.[7] وجده هو حسين الخامنئي من علماء آذربيجان المقيمين في النجف.[8] والدته ابنة سيد هاشم نجف آبادي، أحد علماء مشهد المعروفين وكانت عالمة بمبادئ القضاء الديني والمبادئ الأخلاقية.[9]

    نسبه
    وأمّا نسبه فهو: علي بن جواد بن حسين بن محمد بن محمد تقي بن ميرزا علي أكبر بن فخر الدين بن ظهير الدين بن قطب الدين بن روح الله بن رضا بن جلال بن بايزيد بن بابا هاشم محمد بن حسن بن حسين بن محمود بن نجم الدين بن مجد الدين بن فتح الله بن روح الله بن نيك الدين بن عبدالله بن محمد بن عبد المجيد بن شريف الدين بن عبد الفتاح بن مير علي بن علي بن علي بن عباس الضرير بن أحمد بن محمد المدائني بن الحسن بن الحسين بن الحسن الأفطس بن علي الأصغر بن زين العابدين بن الحسين بن علي بن أبي طالب[10].[11]

    قضى الخامنئي فترة طفولته برعاية والده الذي كان شديد الحرص على تربية أبنائه وتعليمهم، وعطوفًا ومحبًا لهم في الوقت نفسه، وأمه التي كانت أكثر حنانًا وعطفًا. ونشأ في أسرة تعيش الحياة البسيطة لكنها أسرة دينية ومنجبة لعلماء الدين.[12][13]

    1. عزيزي أتمنى أن تعيد القراءة عن نسبه مرة أخرى فنسبه يعيد إلي الهند من السيخ وله قصة عندما تزوج جده بامرأة مسلمه هذا ماقرأته عن نسبه وهم يمجدون الحسين لأن أمه بنت ملك الفرس أما الحسن وأباه علي بن أبي طالب فليس في قاموسهم إذا فقد دخلوا من باب الفرس لأهدافهم المجوسية وليس حبا في أل البيت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: