محليات

“فلكية جدة”: تكشف حقيقة .. ظهور “أندروميدا” أكبر من القمر

جدة

أفاد رئيس الجمعية الفلكية بجدة المهندس ماجد أبو زاهرة؛ بأن هناك معلومات غير صحيحة انتشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي تتحدث عن أنه في هذا الصيف وعند منتصف الليل ستكون مجرة أندروميدا مشرقة مرئية للعين المجردة، وأن قطرها سيكون أكبر من البدر، في ظاهرة كونية فريدة من نوعها حدثت آخر مرة قبل 150 مليون سنة.

وقال “أبو زاهرة”: الصحيح أن مجرة أندروميدا لن تكون كبيرة وساطعة مثل الصورة التي يتم تداولها، ولكن يمكن رؤيتها بالعين المجردة في الليالي الخالية من وجود القمر في قبة السماء عند رصدها كموقع مظلم جداً بعيداً عن أضواء المدن، حيث تبدو كلطخة ضبابية كبيرة خافتة وباهتة، وذلك دون الحاجة إلى أجهزة رصد، كما فعل الراصدون القدماء للسماء.

وأضاف: مجرة أندروميدا هي أقرب مجرة حلزونية كبيرة إلى مجرتنا درب التبانة، حسب المقاييس الكونية، ولكنها بعيدة جداً بعكس ما قد يعتقد البعض عند رؤيتها بالعين المجردة.

وأردف: إذا قررت أن تخوض تجربة رؤية مجرة أندروميدا فعليك أن تعرف موقع المجرة وتبحث عن موقع بعيد عن أضواء مدينتك، وأن تكون السماء صافية، وبمجرد العثور على المجرة بالعين المجردة أو من خلال المنظار الثنائي، يُفضل بعد ذلك استخدام التليسكوب لرؤية مزيدٍ من تفاصيل مجرة أندروميدا، فالمنظر سيكون في غاية الجمال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: