أخبار الناس

قبيلة الحكميين بالرياض تقيم ملتقاها النصف سنوي لهذا العام

في أمسية عنوانها الود والمحبة والإخاء عُقد ملتقى أبناء قبيلة الحكمي بمدينتي الرياض والخرج في استراحة المليون بحي المهدية بالرياض وذلك في ليلة الجمعة الموافق ٥-٢-١٤٤١هـ والذي جددوا فيه لقاءهم  النصف السنوي، الذي يهدف إلى التعاون والتكافل وتجديد العهد بلقاء الأحبة والتقاء الأسر والتعارف والتآلف بين أبناء القبيلة.
 وقد تخلل الملتقى بعض المشاركات افتتحها رئيس الملتقى الأستاذ عيسى حسن جبران الحكمي بكلمة ضافية رحب فيها بالمنظمين الجدد الذين يحضروا لأول مرة كما عرج على اهداف الملتقى وأكَّد على أهمية التواصل والتصافي والتواصي ثم تقدم بالشكر للجميع على التعاون والحضور، بعد ذلك تحدث مسؤول اللجنة الاجتماعية للملتقى الأستاذ محمد يحيى يزيد الحكمي حول دور الملتقى في دعم بعض الأسر من أبناء القبيلة وأهمية الوقوف مع المحتاج والضعيف، ثم توالت بعد ذلك المشاركات والنقاش الهادف حول بعض الأمور الاجتماعية التي تهم أبناء القبيلة بالمنطقة ومنها الحرص على التعاون في شتى  المجاﻻت  ..
هذا وقد رحب رئيس الملتقى بالأفكار والرؤى التي تخدم الملتقى مؤكدا للجميع انه على استعداد للجلوس مع أي فرد من أبناء القبيلة لأخذ افكاره والتعاون فيما بين الجميع لخدمة هذا الملتقى متمنيا ان يرى الحضور في المرات القادمة اكثر .
هذا وقد ثم تناول الجميع وجبة العشاء التي أعدت لهذه المناسبة، وبعدها قضوا وقتا سعيدا في جلسة تسامر وأُنس وانبساط، وساد فيها الإخاء والحب والوئام، وعبروا عن سعادتهم بهذا الملتقى المتألق الذي تجلت  فيه معاني الأخوة والمحبة والترابط الاجتماعي الرائع.
ثم انقضى اللقاء على أمل التلاقي في الموعد الثاني للملتقى لهذا العام والذي سيكون في أول جُمعة من شهر شعبان القادم بمشيئة الله تعالى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق