اهم الاخبار

سمو أمير منطقة جازان يجتمع بوزير الاسكان ويرعى توقيع عدة اتفاقيات ويسلم مفاتيح للمستفيدين من خدمات الاسكان

عبده مجممي ـ جازان

اجتمع صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن ناصر بن عبد العزيز أمير منطقة جازان اليوم، بمعالي وزير الإسكان الأستاذ ماجد بن عبد الله الحقيل، وبحضور صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن طلال بن بدر آل سعود المستشار والمشرف العام على وكالة وزارة الاسكان للدعم السكني والفروع وعدد من مسؤولي الوزارة وذلك بقاعة الاجتماعات الرئيسية بالإمارة.
واستهل سمو أمير منطقة جازان الاجتماع بكلمة رحب فيها بمعالي وزير الإسكان والوفد المرافق ، متمنياً لهم التوفيق في المهام المحالة إليهم خلال الزيارة.
وتم من خلال الاجتماع استعراض خطط الوزارة والحلول والخيارات السكنية لمستفيدي برنامج “سكني” وكذلك مستفيدي “الإسكان التنموي” في محافظات وقرى منطقة جازان، ونسب التغطية وأعداد المستفيدين، وآلية تطوير البنية التحتية في عدد من المشاريع، مثمناً الجهود التي تبذلها وزارة الإسكان، مشيداً بأهمية الشراكة مع مختلف الأطراف ذات العلاقة من جهات القطاع الخاص والجمعيات الخيرية والقطاع غير الربحي في المنطقة في سبيل خدمة المواطنين .
واطلع سموه على ما تم توفيره من برنامج “سكني” لمنطقة جازان منذ 2017 حتى شهر نوفمبر الجاري من خيارات سكنية وتمويلية وأراضي مجانية تجاوزت أكثر من 55 ألف خيار تشمل الأراضي المجانية والوحدات السكنية، إضافة إلى القروض العقارية المدعومة التي تتيح إمكانية شراء الوحدات السكنية الجاهزة من السوق، والبناء الذاتي، إضافة إلى ما تم تطويره من بنى تحتية في المشاريع والأراضي التابعة للوزارة.
وناقش سمو الأمير محمد بن ناصر مع معالي وزير الإسكان، أبرز التحديات والعوائق لمشاريع الإسكان في المنطقة وسبل تجاوزها، بما يضمن استمرارية العمل والإنجاز، مؤكدًا سموّه حرص الإمارة وكافة الجهات الخدمية على تذليل كافة العقبات وتوفير التسهيلات اللازمة التي تسهم في توفير المزيد من المشاريع السكنية لخدمة أهالي المنطقة.
وأشاد سمو أمير المنطقة بالجهود التي تقدمها وزارة الإسكان ، مثمناً دورها الفعال في توفير السكن الملائم، مقدماً شكره لمعالي الوزير ولمنسوبي الوزارة على كل ما تم تقديمه من برامج مميزة وخيارات سكنية متنوعة يعود نفعها على المواطنين، منوّهاً بالدور الذي تقوم به الوزارة تجاه مستفيدي الإسكان التنموي وتلبية احتياج المنطقة بالشراكة مع القطاع غير الربحي.
من جهته ثمن معالي وزير الإسكان، حرص سمو أمير منطقة جازان واهتمامه بمشاريع الإسكان في المنطقة وتوفير كافة الحلول، مؤكداً استمرار الوزارة في توفير كافة الخيارات التي تلبّي تطلّعات المواطنين وتتناسب مع قدراتهم، تنفيذاّ لتوجيها القيادة الحكيمة وتماشياً مع أهداف “برنامج الإسكان”، إضافة إلى دعم مشاريع الإسكان التنموي الذي يعد إحدى مبادرات التكامل مع القطاع غير الربحي انطلاقاً مما نصت عليه رؤية 2030.
وعقب الاجتماع رعى سموّه توقيع عقود تنفيذ البنية التحتية لمخططات الوزارة مع عدد من المقاولين المؤهلين، ومذكّرات تفاهم بين وزارة الإسكان ووزارة البيئة والمياه والزراعة وجامعة جازان ، فيما سلّم سموه عددًا من الوحدات السكنية والأراضي المجانية لمستفيدي برنامج “سكني” والوحدات السكنية لمستفيدي برنامج “الإسكان التنموي” بجازان.
حضر الاجتماع والتسليم معالي مدير جامعة جازان د. مرعي القحطاني ووكيل امارة منطقة جازان عبدالله بن صالح المديميغ وعددا من المسؤولين.

تعليق واحد

  1. ورب الكعبه ظلم وحرام قدمت قبل لا تجي وزارة الاسكان ودخلت بالنظام سجلت بصبيا وحطوني في ابها المفروض في عدل مها تروح لناس ما تستحق لكن ما اقول الا حسبي الله ونعم الوكيل ع كل ظالم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق