مقالات متخصصة

متى يتغيرون!!

بندر طوهري

هل يستهبلون ام للمعلومة والتاريخ يجهلون ام بتعصب ميولهم أصبحوا بدرجة الإمتياز مطبلون ام بما فعله النصر متأثرون؟ متى من فكرهم العقيم يخرجون ولعقولهم يحترمون ولإمانة أقلامهم ومنابرهم الإعلامية يحفظون متى يتغيرون!! فقد أصبحوا مكشوفين وبقروبات الصدمة والغمزات مشهورين وبالهاشتاقات يتفقون مغردين ولجرس المرياع حاملين وبميكرفون الحراج من كثر ضغطهم يصيحون أنظروا إلى حال إعلامهم ونهجهم ومن يطبل لهم وستعلمون كم هم بالتناقضات والإسقاطات محملين وبقلب الحقائق لناديهم مبالغين وبعشرون عاماً ماضية كانوا بالفعل مضغوطين أليس من الاولى لهم أن يتغنوا بمجد ناديهم دون تقليل وتلميحات ووضع له ألقاب وأسماء دون سرقات مجداً تحقق لهم وللنصر كان وفات نصر الأولوية الذي شق طريقه نحو العالمية الأولى وأسس مفهومها محلياً وآسيوياً فخطف لقب العالمي لأكبر قارات العالم هذا المنجز المفخرة لرياضة الوطن ظلوا سنوات يشككون فيه ويتباكون طوال عشرون عاماً ماضية إلى أن وصل ناديهم إليه بعد أن أستخدموا الوطنية لمصلحة ميولهم وجردوا الأندية من منجزاتها واقحموا الدين بالرياضة فكان التعصب الرياضي تأسيس أفعالهم.

تعليق واحد

  1. وماذا تقول لمن يحلف أنه يدعو دبر الصلاة في المسجد بطلب خسارة الهلال لكأس آسيا أفهمني هل هذا تعصب رياضي ام قلت دين أو وطنية معدومة فالبلغاء مثلك من نأمل منهم توضيح ما وصلنا اليه ولا اريد الزيادة إلا التمني أن تستخدم لغتك و ثقافتك في ما ينفعك دنيا وآخرة و تذكر هل ما تكتبه ينتفع به ولك شكري ودعواتي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق