أخبار العالم

بدأ محاكمة “ترامب” في مجلس الشيوخ الثلاثاء المقبل

استمرت مع "كلينتون" 5 أسابيع و"جونسون" 3 أشهر

من المرتقب ألّا تستمر محاكمة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، التي تبدأ في مجلس الشيوخ الثلاثاء المقبل للبت في آلية عزله، أكثر من أسبوعين في حال حسمت الآلية طبقاً لرأي الجمهوريين، مقارنةً مع إجراءات واجهها بيل كلينتون لخمسة أسابيع سنة 1999 وأندرو جونسون لثلاثة أشهر عام 1868.

ومن شأن هذا التوقيت أن يصبّ في مصلحة “ترامب”، إذ سيمكنه من الاحتفاء بتبرئته المتوقعة في خطاب حال الاتحاد في الرابع من فبراير المقبل، لكن ذلك يتوقف وفقاً لـ”فرانس 24” على مدى نجاح الجمهوريين في صد مطالبات الديمقراطيين بتسليم وثائق أساسية وإحضار الشهود، وهي مطالب من شأنها تقوية القضية ضد الرئيس.

ولا يزال الجمهوريون الذين يقودهم زعيم الغالبية في مجلس الشيوخ ميتش ماكونيل، حتى الآن، الطرف الأقوى في المحاكمة.

وانطلقت محاكمة “ترامب” بتهمتي استغلال السلطة وعرقلة الكونغرس بقراءة التهم في مجلس الشيوخ الخميس الماضي، لكن لم يتم بعد تحديد قواعدها وجدولها الزمني.

ويتوقع أن تحسم هذه المسائل الثلاثاء، مع مناقشة أعضاء مجلس الشيوخ المائة التصويت على التفاصيل، التي تشمل الوقت الممنوح لأولى المرافعات من الادعاء والدفاع والاستجواب من قبل أعضاء المجلس الذين يقومون بدور هيئة المحلفين.

ويطالب الديمقراطيون بأن يوافق مجلس الشيوخ على تسليم الوثائق الرسمية الأساسية ومثول أربعة مسؤولين حاليين وسابقين كبار في البيت الأبيض للإدلاء بشهاداتهم.

وبين هؤلاء المسؤولين مستشار الأمن القومي السابق جون بولتون، وكبير موظفي البيت الأبيض ميك مولفاني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق