أخبار العالم

حفل سمر لجوالة العالم في الشارقة

الشارقة - مبارك الدوسري

في ليلة قمرية جميلة  من ليالي وجودي في إمارة الشارقة لعمل خليجي ثقافي مهم ، دعاني صديقي خليل الذي ينتمي للأسرة الكشفية الإماراتية لحضور حفل في مفوضية الشارقة ضمن لقاء تستضيفه الإمارة ،  يضم 250 شاباً عرفت فيما بعد انهم يسمون جوالة ، يمثلون 94 بلداً  من  مختلف دول العالم .

وصلنا اليهم ..  شباب في عز ريعان الشباب .. يتحلقون حول نار قد أشعلوها ، أضافت للمكان دفء وزادت جمال اللقاء جمال ، للوهلة الأولى توقعت انهم يتعايشون مع بعضهم من فترة طويلة .. وتفاجأت أنهم لم يمضوا مع بعضهم 24 ساعة .. أهازيج وصيحات .. تصفيق وحماس .. فكاهات ورقصات .. العاب ومسابقات .. كان ذلك هو مُجمل ماقُدم خلال ساعة زمنية مرت بنا سريعاً أندمجنا وتعايشنا معهم وشاركنهم فقراتهم .

أستنتجت في ختام حضوري لتلك المناسبة ، أن عملهم هذا سيعودهم في هذا السن على الحوار وعلى مواجهة الآخرين ومخاطبتهم ، وسيعزز الثقة في انفسهم ، وتقوية روح الجماعة والاعتزاز بها .

قلت ذلك لمستضيفي خليل ، الذي وافقني ذلك الرأي وقال : هذا ماتسعى اليه الحركة الكشفية من حفلات السمر تلك .

في طريق عودتنا حدثني عن لقائهم هذا ، وعن شعاره ، وعن الحركة الكشفية عموماً أهدافها ومبادئها وطريقتها ، عاهدته قبل أن أنزل بالفندق بعد ليلة سمر جميلة  أن أكون صديقاً لهم ، رحب بي ، اسعدني بذلك ، نمت وانا لازلت هناك متحلقاً مع هؤلاء الشباب حول النار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق