ديوان الأدباء

“والرماد يطير….”

الشاعرة .. أشجان نجد

ودي أكتب عن مشاعرنا قصيده..

…كلها إخلاص وأشواق وعتب…

… ودي أشكي لك من أحزانٍ عنيده…

… مرةٍ تطفي ومره من لهب…

…آه ياجرحٍ تسارع به وقيده…

…مارضى يسلى وطاويه التعب…

…الفؤاد أنصاب وفراقه يبيده…

….والظروف القاسية هي السبب…

….ماتعود هجر خلانه مكيده….

…أصدقاء الروح معدنهم ذهب…

…الوفاء والجود وخصالً حميده…

…كلها من طيب أصلك والحسب.

…يارفيقي خل هقواتك بعيده…

…لا يردك عن فعل واجبك طب…

…الجفاء والهجر مايثمر حصيده

…والرماد يطير ما يشعل حطب…

…لاتشد الحبل لا تقطع وريده…

…البعاد إجرام في شرع المحب…

…أدري إن الوقت مايعرف جديده…

…يمنعك كثر المشاغل بالغصب…

…لكن العشرة تحتم ماتريده…

….ماتهون ولايضيعها كسب…

…الصداقة كنز من يعرف يجيده…

….يصنع المعروف ويعز الركب…

تعليق واحد

  1. صح لسانك استاذه اشجان نجد.
    الحقيقه قصيده فيها ابداع وصور بفكره محبوكه. ولاهي غريبة عليك كتابة الابداع.

    دام ابداعك ودمتي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق