مشائخ .. واعلام .. ذكريات

من أوراق القاضي/ علي بن قاسم رحمه الله وغفر له

عبدالله بن علي قاسم آل طارش الفيفي ـ أبو جمال

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على اشرف الانبياء والمرسلين، نبينا محمد وعلى آله وصحبه اجمعين ــ اما بعد :

حلقة عن : تكوين مجلس بلدي بفيفاء

التعاون امر ضروري في كل مجالات الحياة، وهو الطريق الموصل إلى الرقي والنجاح والتطور، واهالي فيفاء ومشايخها لهم السبق بوعيهم إلى كثير من هذه الأمور، وفي توحيد كلمتهم وايصال طلباتهم لولاة الامر، حفزهم لذلك ظروف بيئتهم وصعوبة تضاريسها، وحاجتهم الاكثر إلى من يعينهم على النهوض بها، وتسهيل المعيشة الصعبة فيها، وما يعلمونه من التجاوب الدائم من ولاة الامر، إذا ما وصلت اليهم جلية الامر، فهم لا يبخلون على مواطنيهم اينما كانوا، واينما حلوا واستقروا، في جميع انحاء المملكة، لا تفرقة بينهم، ولا مناطقية تحرمهم، فالشعب واحد، لكل واحد منهم حقوقه لديهم، ولكن المهم أن تصل حقيقة الاحتياج بين ايديهم، ليهبوا هبوب الريح المرسلة بكل خير، وتسهيل حياة المواطن، وتوفير الخير بين افراد الشعب، حفظهم الله واعلى شأنهم.

كانت الحياة صعبة، والتنمية في بدايتها، والناس ينقصهم كثير من الضروريات، فالظروف في تلك الفترة القريبة من التأسيس، ما زالت في بداياتها الاولى، ولم تكن الأمور على ما هي عليه اليوم، من الدخل والقدرات والامكانيات، فاليوم خطت الدولة بشعبها خطوات كبيرة وعظيمة، وسهلت لهم امورهم ووصلت بهم إلى ما يفوق الخيال، في كل مجالات الحياة، مع سهولة التواصل والاتصال، وفي النهضة الشاملة في كل نواحي الحياة، وقد كانت فيفاء تتوارى خلف تضاريس قاسية، ومع ذلك فقد نالت حظا وافرا قبل غيرها في محيطها، ووصلت إليها كثير من الخدمات المتميزة، وما ذلك إلا أن اهلها تلمسوا الطرق الكفيلة إلى ايصال طلباتهم، فتحقق لهم كثير من ذلك، على قدر امكانيات الدولة وخططها في تلك الاوقات.

كان من ضمن وسائلهم، ايجاد مجلس بلدي تعاوني، اتفقوا على تأسيسه بعد أن وضعت له اهدافه التعاونية العالية، ومنها واهمها متابعة كلما يخدم بلدتهم، ويجلب المصالح النافعة لهم، من المطالبة بكل ما يسهل حياة المواطن، ويدخل الرفاهية على مجتمعاتهم، والتعقيب على ما من شأنه النهوض ببلدتهم، وتوفير الخدمات المهمة والضرورية لهم، ولا شك ان هذا المجلس وامثاله فكرة رائدة، حقق لهم التميز وحقق كثيرا من النجاح، بل ويكفيهم شرف الاسبقية إلى مثل هذا الافكار الخلاقة، ولو لم يستمر على ما سعوا وخططوا له، وقد تكون حالت دون بقائه ظروف لم اطلع عليها، ولكن كما اشرنا أنه يعطينا الدلالة الجلية على وعي هولاء المشايخ، وعلى مدى احساسهم بالمسؤولية تجاه مجتمعهم الذي يمثلونه، رحم الله من مات منهم وحفظ بحفظه الباقين، وكتب لهم الاجر والمثوبة على ما قدموه، ويحسن بنا أن نفخر بهم وبفكرهم الخلاق، ونحاول على أقل تقدير أن نحذو حذوهم، ونسير على نهجهم، ونتلمس الافكار التعاونية مما تركوه لنا، ولقد ورد في بعض الامثال العامة : (قوم تعاونوا ما ذلوا) ، وفي مثل عالمي (اجتماع السواعد يبني الوطن، واجتماع القلوب يخفف المحن).

اولئك آبائي فجئني بمثلهم ## إذا جمعتنا يا جرير المجامع

على العموم من خلال هذه الاوراق التالية، نرى الفكر الراقي الذي كان عليه مشايخنا في تلك الفترة المتقدمة، ومدى التعاون فيما بينهم، والحرص على التكاتف، والاجتماع على كل ما فيه الخير والفلاح، والصالح العام لمجتمعهم، سواء نجح حينها ذلك المشروع أم لم ينجح، وسواء فعل أو لم يفعل، ولكن التفكير في مثل هذا الصندوق الحيوي، وتوافقهم عليه ووضع اهدافه ومراميه، هو نجاح ومفخرة في حد ذاته، وحجة على من خلفهم وظروفهم ايسر وافضل.

يعطينا استقراء هذه الاوراق صورة للأوضاع الاجتماعية والمادية لما كان، ونعرف من خلاله بمقارنة بسيطة لأوضاعنا اليوم إلى اين اصبحنا، وقد اختلفت الامور بشكل جذري وكامل، من حيث الوعي العام، والارتقاء العلمي والفكري، وسهولة التواصل، وتوفر الامكانيات المالية بين ايدي الناس، وتشعب الحياة واتساعها، فالأمر اليوم اكثر ضرورة من الامس من وجهة نظري، لإيجاد مثل هذا التعاون والصناديق التنموية، وهذه دعوة لكل مشايخنا ومتعلمي بلدتنا، لحذو ما اتخذه هولاء المشايخ العظام، رحمهم الله وغفر لهم ، وتفعيل هذا المشروع والامكانيات متاحة اكثر، والدولة حفظها الله تحث على العمل على كل ما فيه التعاون والمصلحة العامة لكل مواطنيها، وبقي دورنا في هذا العصر وكل هولاء المشايخ العظام قد مضوا إلى رحمة الله، وادوا واجبهم بكل جد واجتهاد، واعرف أنه لم يبقى منهم معنا (حسب علمي) الا أربعة مشايخ، الشيخ سلمان بن يزيد العبدلي، شيخ شمل قبيلة آل عبدل، والشيخ حسن بن يحيى العمامي شيخ قبيلة آل العمامي، والشيخ يزيد بن جبران الدفري، شيخ قبيلة الدفرة سابقا، والشيخ يحيى بن اسعد قاسم الداثري شيخ قبيلة آل الداثر سابقا، رحم الله من مات منهم ، وحفظ بحفظه الباقين، وختم لنا ولهم بخير.

أولا: اتفاق تأسيس المجلس البلدي:

بسم الله الرحمن الرحيم

اجتمعنا نحن مشايخ فيفاء، الموقعين على هذا الاتفاق، وبعد التشاور وتبادل الرأي في جمع كلمتنا، لعمل موحد يكفل النهوض بمستوى بلادنا، حتى نساير ركب التطور السائد في انحاء المملكة، وفيما يعود بالنفع علينا وعلى مواطنينا، ويتمشى مع اهداف حكومتنا الرشيدة، ويحقق التقدم في كافة المجالات، وقد اتفق الرأي على ما يلي:

1ـ يكوّن مجلس بلدي، يعنى بشئون تقدم البلاد عامة، ومتابعة مطالبها، ويضم المشايخ التالية اسماؤهم:

1ـ الشيخ حسن بن علي يحيى 2ـ الشيخ حسن بن يحيى شريف

3ـ الشيخ جابر بن جبران الخسافي 4ـ الشيخ يحيى بن اسعد الداثري

5ـ الشيخ مفرح بن يحيى السلماني 6ـ الشيخ سلمان بن احمد الشريفي

7ـ الشيخ سليمان بن اسعد المخشمي 8ـ الشيخ حسن بن يحيى العمامي

9ـ الشيخ حسن بن جابر الابياتي 10ـ الشيخ جبران بن مفرح الشراحيلي

11ـ الشيخ حسين بن محمد الظلمي 12ـ الشيخ يحيى بن سالم العمري

13ـ الشيخ يزيد بن جبران الدفري 14ـ الشيخ سلمان بن يزيد العبدلي

15ـ الشيخ يحيى بن اسعد الثويعي 16ـ الشيخ محمد بن احمد الحكمي

17ـ الشيخ جابر بن سالم المشنوي 18ـ الشيخ فرحان بن جبران المدري

19ـ الشيخ محمد بن علي الحربي

على أن يجتمع هولاء المشائخ في كل شهرين مرة، لمناقشة المواضيع المعروضة والمستجدة، وما يجب اتخاذه نحوها من اجراءات وقرارات وتوصيات، والدور الذي يجب أن يقوم به كل فرد منهم بين افراد قبيلته.

2ـ جرى الاتفاق على اختيار رئيس واعضاء دائمين للمجلس، ليقوموا بالنيابة عن الباقين، بتنظيم اعمال المجلس في نطاق هذا الاتفاق، وانفاذ قراراته وتوصياته، والاتصال بالمسئولين بطلب تحقيق طلبات البلاد، ومتابعة المعاملات، وهم التالية اسماؤهم:

1ـ الشيخ حسن بن علي يحيى رئيسا 2ـ الشيخ يحيى بن سالم العمري عضوا

3ـ الشيخ سلمان بن يزيد العبدلي عضوا 4ـ الشيخ يحيى بن اسعد الثويعي عضوا

على أن يجتمعوا في كل نصف شهر مرة، لتصريف الاعمال الموجودة بالمجلس.

3ـ على المجلس أن يعنى بشئون البلاد عامة، والعمل على تحقيق مطالبها، ويركز اهتمامه بصفة خاصة على الامور التالية:

· التعاون على الامر بالمعروف والنهي عن المنكر، والحث على المحافظة على الصلوات جمعة وجماعة، وحث كل اهل جهة لديهم مسجد بإقامة الصلاة جماعة، ويجعلون لهم مؤذنا واماما منهم، ومراقبة المتخلفين بدون عذر شرعي، والتبليغ لمجازاتهم، ومنع الالعاب المختلطة، ومحاربة الفساد أيا كان نوعه، ونكون يدا واحدة، واداة اصلاح كل واحد في جهته.

· المطالبة بإحداث مدارس ابتدائية، للجهات التي لا توجد بها مدارس، وهي العدوين والجوة والحقو والدفرة، والمطالبة بمتوسطة، ومدرسة للبنات، وتعقيب المعاملات السابقة بهذا الشأن.

· المطالبة بهيئة امر بمعروف، ومرشدين، وائمة للمساجد الجوامع.

· المطالبة بتقوية الخدمات الصحية في المستوصف الحالي، وفتح مركز صحي لأولاد عطاء.

· المطالبة بفتح الطرق الزراعية، ومكتب زراعي للإرشاد والتوجيه الزراعي، وتوفير البذور والاسمدة الكيمائية، والمبيدات الحشرية، وطرق استعمالها، ونحو ذلك مما يساعد على التقدم الزراعي، والمطالبة بإنجاز مشروع تأمين مياه الشرب.

· المطالبة بجهاز لاسلكي، ومركز جوازات، وتعقيب المعاملات المتعلقة بهذا الشأن.

· متابعة المعاملة المتعلقة بمكافأة المشايخ لقاء خدماتهم.

· اجراء احصاء دقيق للعجزة والارامل والايتام، واصحاب العاهات، الذين يستحقون الرعاية الاجتماعية، وفتح سجل لهم يتضمن معلومات وافية عنهم، وعن افراد عائلاتهم، ليكون مرجعا عند اللزوم، واجراء معاملات لكل عائلة تستحق معاش من مكتب الضمان الاجتماعي، وتعقيبها.

4ـ يكون للمجلس صندوق لتغطية نفقات اعماله، من شراء سجلات وادوات مكتبية باسم المجلس، وطوابع عرائض، وطوابع بريد، واجور برقيات، ونفقات معقبين، ونحو ذلك، وتكون موارد الصندوق شجرة السوق اليابسة، تباع بالمزاد العلني، لتكون نواة لرأس مال الصندوق، وكل عضو يحث افراد قبيلته بجمع التبرعات، وتسليمها للصندوق، ولو بمعدل ريال من كل مواطن شهريا، ويطلب من الموظفين المواطنين تخصيص نسبة مؤوية من رواتبهم، كريال في المائة، ويدعى الجمهور لجمع تبرعاتهم مهما كانت ضئيلة، ويتصل بالموظفين المغتربين لتقديم تبرعاتهم للصندوق، وهكذا حتى يتكون للصندوق رأس مال.

5ـ انتخب المجلس كلا من حسين جابر جبران، والمطوع احمد علي سالم، امينين للصندوق، ولسر المجلس، على أن يقوما بمسك سجل للصندوق، لقيد الوارد والمنصرف بصفة منظمة، بموجب سندات قبض، واوامر صرف، وعمل ملفات منظمة للأوراق الواردة، وصور للأوراق الصادرة، والقرارات والتوصيات ونحوها، للرجوع اليها عند اللزوم.

هذا ما تم الاتفاق عليه، وعليه جرى التوقيع، وعمل هذا من ست نسخ، احداها تحفظ ضمن ملفات المجلس، وواحدة لمشائخ آل عبيد، وواحدة لمشائخ أولاد عطاء، ونسختان تحفظان بكل من الامارة والمحكمة، ونسخة ترفع للجهات المختصة عن طريق الامارة، ولذا حرر في 5/1/1393هـ.

وصلى الله على محمد وآله وصحبه وسلم.

التواقيع:

شيخ آل مخشم شيخ الابيات شيخ آل داثر شيخ آل خساف شيخ آل مثيب شيخ شمل فيفا

شيخ آل ظلمة شيخ العمريين شيخ آل شراحيل شيخ آل سلمان شيخ آل عمامي شيخ الاشراف

شيخ أهل مدر شيخ آل الحكم شيخ آل مشنية شيخ آل ثويع شيخ آل عبدل شيخ الدفرة شيخ آل حرب

ثانيا: نداء إلى كافة المواطنين

بسم الله الرحمن الرحيم

تكون مجلس بلدي بفيفاء، يعني بشئون البلاد، وما يتعلق بتقدمها، وتحقيق مطالبها، من مدارس، وطرق، ومياه، ومواصلات لا سلكية، وجوازات، وخدمات صحية، وزراعية، ورعاية اجتماعية للعجزة والأرامل والايتام، واصحاب العاهات، ومتابعة المعاملات المتعلقة بهذا الشأن وتعقيبها، ومثل هذه الاعمال لا يمكن تحقيقها بدون مال يغطي ما تتطلبه من نفقات، كأقيام طوابع عرايض وبريد، واجور برقيات ومعقبين، وادوات مكتبية، وأنه لابد من ايجاد صندوق يقوم على تبرعات المحبين فعل الخير، من الموظفين المقيمين والمغتربين، والمواطنين الغير موظفين، وقد اختار المجلس كلا من المطوع احمد بن علي سالم،

والاستاذ حسين جابر جبران، امينين للصندوق، لقبض التبرعات بموجب سندات قبض، وتسجيلها في سجل الصندوق، وصرفها في النفقات اللازمة للمجلس، بصفة نزيهة وبعيدة عن التلاعب، وأن المجلس ليهيب بجميع المواطنين، لتقديم تبرعاتهم لهذا الصندوق الخيري، لكي يتمكن المجلس بواسطته من تحقيق اهدافه، ويرى أن من واجب كل مواطن أن يتبرع بريال شهريا على الاقل، وان من واجب كل موظف من ابناء هذا البلد أن يتبرع بنسبة ريال في المائة من راتبه لهذا الصندوق، واننا لندعوكم جميعا لجمع تبرعاتكم، وتسليمها لأميني الصندوق المذكورين، بموجب سندات، اسهاما منكم في مساعدة المجلس، للقيام بخدماته التي يعود نفعها على الجميع، وفق الله الجميع لما يحبه ويرضاه، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

عضو عضو عضو رئيس المجلس البلدي

هذا مضمون هذه الاوراق العظيمة، التي وجدتها بين اوراق الوالد رحمه الله، وهي مسودات مكتوبة بخط يده، ولا بد أنه كان المشجع والمحفز في تفعيلها، وعلى تكاتف الجميع في تبنيها والعمل بها، وفي تنظيم امورهم وتوحيد جهودهم وكلمتهم، وكانت له بينهم الكلمة المحترمة المسموعة، لما وجدوا فيه من الاهتمام والوضوح والحرص على مصالح البلاد واهلها، والسعي الدائم على جلب كل خير لها، والرفع من شأنها ومكانتها، والعمل على توفير كل الخدمات لها، لتكون دوما في المقدمة، تنال وتنهل من خيرات هذه البلاد العظيمة.

لا أدري هل فعل هذا الصندوق أم لا، وإلى أين وصل حينها في مراحله، ولعل النواحي المالية (كما يتضح) عرقلت كثيرا من تحقيق مراميه، فقد كانت المادة حينها شحيحة بين ايدي الناس، لقلة الدخول وقلة الموظفين في الدولة، ولتدني رتب ورواتب معظمهم، مما حال دون استطاعتهم دعم هذا الصندوق كما ينبغي.

ولكن كما قيل الشيء بالشيء يذكر، فحسب علمي ومشاركتي فقد سعي في عام 1429هـ إلى العمل على انشاء صندوق تعاوني مماثل، باسم (صندوق فيفاء التعاوني) وكان تعريفه بانه: (صندوق تعاوني يموّل عن طريق اشتراكات ابناء فيفاء الشهرية، والهبات والتبرعات والأوقاف، ويشرف عليه امناء منتخبون، وتحكمه لائحة مالية منضبطة، وإدارة مالية مسؤولة، وينفق منه في أوجه صرف محددة، منها: ضيافة زوار فيفاء من كبار الشخصيات ووفود القبائل، وتمويل مشاركات فيفاء في الأنشطة والمناسبات العامة، ودعم الدراسات والبرامج والمشاريع التي تخدم فيفاء)، ووضعت له بنود تنظيمية وتعريفات لكل جوانبه واحكامه العامة والخاصة، وكان من ضمنها ما يتعلق ببنود الصرف المقترحة، والتي كانت على النحو التالي:

  1. تمويل ضيافة زوار فيفاء من كبار المسؤولين ووفود القبائل.
  2. تمويل احتياجات تكوين مجلس باسم (مجلس فيفاء) والمساهمة في توفير مقر ضيافة مناسب في احد المواقع المتميزة، وتجهيزه بما يلزم من احتياجات وعمال ومشرفين ونحوه.

  3. تمويل الالتزامات المالية التي تلزم عرفاً اهالي فيفاء.

  4. تمويل نفقات المطالبات والمراجعات المتعلقة بالمصالح العامة لفيفاء.

  5. تمويل مشاركات فيفاء في الأنشطة الرسمية العامة.

  6. تمويل لقاءات واجتماعات مشايخ ووجهاء واعيان فيفاء.

  7. تكريم وتحفيز من خدم فيفاء وساهم في إنمائها.

  8. المساهمة في التنمية الاجتماعية في نواحيها المختلفة.

  9. دعم الدراسات والأبحاث والبرامج الإعلامية التي تخدم فيفاء.

  10. دعم المشاريع الخيرية والاجتماعية والتنموية في فيفاء.

  11. أي بنود آخرى يقرها مجلس إدارة الصندوق، أو تقرها الجمعية العمومية، ويسمح بها رأس مال الصندوق.

بالطبع كان مشروعا متكاملا ونافعا، والكل ايده ووافق على ضرورة ايجاده، وعقدت عدة اجتماعات على مدى سنوات تالية، ولكن لم يكتب له إلى الان الارادة الجادة الفاعلة التي تبرزه واقعا ملموسا، مع مناسبته لمستجدات هذا العصر الزاهر، نسال الله العون والتوفيق وان يهيئ له الهمم العالية الفاعلة التي تتبناه.

ونسال الله التوفيق والسداد وأن يجازي اولئك الجيل من الاباء خير الجزاء، ويجعل كل ما قدموه مثقلا لهم في موازين حسناتهم، وان يرزقنا برهم وان يعيننا على النهوض باهلنا وبلدتنا إلى المعالي وإلى المستقبل الرغيد الذي تستحقه, وأن يحفظ لنا ولاة امرنا موفقين مسددين.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

 

الرياض في 27/7/1441هـ

 

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. بوركت أديبنا وشيخنا الكريم ابوـ جمال…
    ورحم والدك برحمته الواسعة كم كان له يدٌ بيضاء في كلّ ما نعيشه ونلمسه في مجالات متعددة ومن خلال ما تنزله لنا تباعاً من( أوراق الوالد) كما سميت فنحن نسعد ونشرف ونفتخر ونفرح بتلك السيرة والعمل المتميز في ايام كانت الرؤية البعيدة مقتصرة في المدن فضلا عن غيرها وعلى أمور بسيطة بحكم عدة عوامل لا مجال للإستطراد فيها ومن هنا:
    أرى هذا التنظيم للمجلس المشار اليه وما حواه من تنظيم عالي الدقة من الناحية التعاونية والتنظيمية وتوزيع المهام والأدوار وأشراك المجتمع فيه من خلال دعوة لطيفة ومبلغ رمزي يناسب تلك الظروف المجتمعية التي كان يعيشها أهل فيفاء وغيرها في ذلك الوقت، وكما هو معروف فهو العقل المدبر لكل تلك العجلة التنظيمية والتطويرية فجزاه الله خيرَ الجزاء على ما قدم…

    كذلك ارى رؤية المشايخ في التعاون فيما يخدم مجتمعهم ملموس ومفعل تفعيلاً لا يسعنا معه الاّ الدعوة الخالصة الصادقة بأن يرحم ميتهم ويختم لمن بقي بخاتمة خير ويعظم لهم الأجر فيما قدموا لمجتمعهم في وقت كانت الأمور تختلف عن الآن اختلافاً كبيراً في شتى المجالات…

    حري بمشايخنا الآن بوضع أيديهم في يد بعض وعمل وتفعيل كل ما من شأنه خدمة محافظة فيفاء وأبناؤها فالعمل الجماعي المنظم يؤتي ثماره، ونحن فيفاء نعتبر كالإسرة الواحدة فحري بنا في التقارب مشاعراً وحباً وعملاً، فولاة الأمر حفظهم الله داعمين مادياً ومعنوياً ومشحعين لكلّ عملٌ يخدم المجتمع في كل مكان…

    لقد أشار ابو ـ جمال وحث على استدراك وتفعيل ما تم سابقاً من عمل يدل على رؤية رجال نجلّهم وندعو لهم لقاء تلك البذرة التي بذروها في وقت قد لا توجد عند غيرهم مما نعلم…

    نشكر الحبيب الغالي ابي جمال على هذا المقال الذي اشعرنا من خلاله بهمم ذلك الجيل السامي المحب لمجتمعه رحم الله من توفي منهم واطال في عمر من بقي على طاعته…

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: