أخبار العالم

كيف يؤثر كورونا على نفسيتك وما العلاج؟

حالة من القلق شهدها العالم مع ظهور فيروس كورونا، وانتشاره بشكل سريع خلال الفترة الماضية، ولم تتوقف الآثار السلبية للمرض على الأعراض الجسدية للمصابين فحسب، بل امتدت إلى غير المصابين أيضًا، وبحسب الدكتور خلدون المروة، استشاري الطب النفسي، هناك بعض الأعراض النفسية التي قد تظهر على الأشخاص نتيجة لالتزامهم منازلهم لفترة طويلة، ومتابعتهم لتطورات المرض من حولهم.

وأوضح المروة، أن من بين الأعراض النفسية ظهور حالة من التوتر، والانفعال، والغضب، والاندفاع في العلاقات من الآخرين، نتيجة للجلوس في المنزل لفترات طويلة، مشيرًا إلى أن من بين تلك الأعراض أيضًا القلق، والأرق، وحدوث زيادة أو نقصان في الشهية، حيث إن هذه أعراض طبيعية للخطر، ولكن إن زادت تلك الأعراض قد تدخل في مرحلة الخطر، وهنا يجب استشارة طبيب نفسي؛ لأنها قد تؤدي إلى ظهور أعراض نوعية، من بينها الوساوس.

وقدم المروة، روشتة علاج لمواجهة هذه الأعراض النفسية، وذلك من خلال التأقلم والتصالح، والتسليم بما هو قائم، والتعامل مع الوضع الجديد،والسعي لاستغلال الوقت داخل المنزل، سواء بإعادة ترتيب أوراق العمل، والتواصل مع أشخاص واكتساب علاقات جديدة، وكذلك تعلم الاسترخاء، واكتساب مهارات جديدة.

وقال: “الجلوس في المنزل خلال هذه الفترة فرصة رائعة للاستفادة منها من خلال زيادة تواصل الأرحام، ويجب أن يأخذ الموضع بشكل إيجابي، وهو تحدٍّ جديد للضبط الذاتي، والتواصل مع من نحبهم، كما أنه فرصة للآباء والأمهات للجلوس مع الأولاد، الأمر الذي من شأنه تحويل الضغط النفسي لقوة إيجابية تنعكس على الأسرة بشكل جيد”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى