مقالات

من ركل القطه؟

بقلم د.ابتسامً حسن عباس جسور "اعلامية ومدرب معتمد"

كان المدير يفتقد مهارات التعامل مع *الناس وكانت الأعمال تتراكم عليه*، *صاح بسكرتيره يوماً فدخل ووقف بين يديه، *فصرخ فيه: اتصلت* *بهاتف *مكتبك ولم ترد! قال: آسف! رد عليه بضجر: كل مره آسف آسف..*خذ *هذه الاوراق وسلمها لرئيس قسم* *الصيانه وعد بسرعه! مضى السكرتير متضجراً من هذا* التعامل، وألقى الاوراق على مكتب رئيس قسم الصيانه قائلاً: لا تؤخرها علينا. تضايق الرجل من اسلوب السكرتير ، وقال: حسناً، ضعها بأسلوب مناسب. رد عليه: مناسب او غير مناسب، المهم خلصها بسرعه! فتشاجرا حتى ارتفعت اصواتهما، ومضى السكرتير الى مكتبه. وبعد ساعتين أقبل احد الموظفين الصغار في الصيانه الى رئيس القسم، وقال: سوف أذهب لآخذ أولادي من المدرسه وأعود.
صرخ الرئيس قائلاً: وانت كل يوم تخرج؟ رد عليه: هذا حالي منذ عشر سنوات وهذه اول مره تعترض علي! فقال له: ارجع لمكتبك. مضى المسكين لمكتبه متحيراً من هذا الأسلوب، وصار يجري اتصالات يبحث عمن يوصل اولاده من المدرسه للبيت، حتى طال وقوفهم في الشمس وتولى أحد المدرسين ايصالهم. عاد هذا الموظف الى بيته غاضباً، فأقبل اليه ولده الصغير معه لعبة، وقال: بابا المدرس اعطاني هذه لانني.. صاح به الأب: اذهب لأمك، ودفعه بيده. مضى الطفل باكياً الى امه فأقبلت اليه قطته الجميله تتمسح به كالعاده فركلها الطفل بقدميه فضربت بالجدار. *
*السؤال: من ركل القطه؟ *
*الاجابه: الجميع ركل القطه او بمعنى* *اخر الكل شارك في ركل القطه*. *
*أنا وانت والجميع بحاجه ماسه الى تدريب انفسنا على ضبط الغضب والانفعال وتربية النفس على التغافل والاعتذار عند الخطا، حتى لا ينتقل الضرر الى أبرياء لم يكونوا طرفاً بالمشكله اساسا. *
”*ركز! لا تخلط مزاجك السيء بكلمات سيئه، فيتحسن المزاج وتبقى الكلمات❗“*
*اترك خلفك دوما كلمة طيبة وموقف اجمل *
الكلمة الطيبة صدقة 🌹

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: