فيفاء تك

Google .. تصفح الإنترنت “دون أن تترك أثرا”

أعلنت شركة غوغل التابعة لألفابت، الأربعاء، أنها ستحذف تلقائيا بعض المواقع التي زارها المستخدم من الذاكرة بعد مضي 18 شهرا بالنسبة للمستخدمين الجدد، وستسهل على الجميع الولوج إلى تطبيقات البحث والخرائط واليوتيوب دون تتبع.

تأتي التحديثات على ضوابط الخصوصية في غوغل في وقت يواجه فيه أكبر محرك بحث في العالم تدقيقا متزايدا لممارسات جمعه للبيانات.

ودفعت قوانين الخصوصية الجديدة في كاليفورنيا وأوروبا شركات الإنترنت لضبط ممارساتها بهذا الشأن على مدى العامين الماضيين.

واتهمت قضايا عدة رفعها مستهلكون وممثلو الادعاء العام في الولايات المتحدة في الأشهر القليلة الماضية غوغل بالاحتيال لجمع البيانات.

ووفق الإعدادات المحدثة لغوغل سيختفي سجل المشاهدات على يوتيوب للمستخدمين الجدد بعد 36 شهرا، وسيسقط سجل تتبع المواقع وتاريخ عمليات البحث على الإنترنت بعد 18 شهرا. وسيتاح للمستخدمين الاختيار بين مدد زمنية أقصر أو أطول لحفظ السجلات.

لكن رغم ذلك قد تظل غوغل قادرة على الاطلاع على تفاصيل الأماكن التي يزورها المستخدم وحفظها بطرق أخرى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: