محطات

دراسة تكشف “تطورا مهما” أنقذ حياة مرضى كورونا .. بإذن الله

أظهرت مراجعة لدراسات منشورة أن معدل الوفاة بين مرضى كوفيد-19 في وحدات الرعاية المركزة انخفض بنحو الثلث منذ بداية ظهور الوباء، فيما يرجع ولو في جانب منه إلى تحسن مستوى الرعاية بالمستشفيات.

ونُشر التحليل العالمي لـ24 دراسة رصدية لمرض كوفيد-19 الناجم عن فيروس كورونا المستجد في دورية علم التخدير، الأربعاء.

ووجد البحث الذي قاده البروفيسور تيم كوك من مؤسسة المستشفيات الملكية المتحدة في إنجلترا أن إجمالي معدل الوفيات الناجمة عن كوفيد-19 بوحدات الرعاية المركزة تراجع من نحو 60 بالمئة منذ نهاية مارس إلى 42 بالمئة في نهاية مايو، ولم يختلف المعدل كثيرا في أنحاء أوروبا وآسيا وأميركا الشمالية.

وأشار معدو الدراسة إلى عدة عوامل ساهمت في ذلك منها “التعلم السريع الذي حدث على الساحة العالمية بفضل النشر الفوري للتقارير الإكلينيكية في بداية الجائحة”.

كما أشاروا إلى أن وحدات الرعاية المكثفة بالمستشفيات ربما كانت تحت ضغط أكبر في بداية الجائحة.

وتحدث أطباء عن اكتساب معلومات أكبر عن الفيروس السريع الانتشار بما أتاح فهما أفضل للمشاكل الرئيسية لدى كثير من المرضى، وإن كان الأمر لا يزال يستلزم عملا ضخما في مجال تطوير العلاجات واللقاحات الواقية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: