أخبار العالم

خضع للعزل أسبوعين.. لغز إصابة رجل بكورونا.. وكل الاحتمالات مثيرة للجدل

عائد من الهند إلى نيوزيلندا..

قال مسؤولو الصحة في نيوزيلندا، اليوم الإثنين، إنهم ما زالوا يبحثون عن مصدر إصابة رجل ثبت إصابته بكوفيد-19 بعد أن قضى أسبوعين في عزلة.

وقال آشلي بلومفيلد، المدير العام للصحة في نيوزيلندا، لوسائل الإعلام، إن الرجل عاد إلى نيوزيلندا من الهند في 27 أغسطس، وأكمل عزله الإلزامي في كرايستشيرش.

وعاد بعد ذلك إلى منزله في أوكلاند، قبل ظهور الأعراض وإيجابية اختبار كوفيد-19 في 18 سبتمبر.

وأضاف بلومفيلد، إن المسؤولين منفتحو الذهن بشأن مصدر العدوى.

وتابع: إنه من الممكن أن يكون قد أصيب في الهند قبل مغادرته، وكانت لديه فترة طويلة وغير عادية من احتضان الفيروس. هذا نادر لكن يمكن أن يحدث.

وأوضح أنه من المحتمل أيضًا أن يكون الرجل قد أصيب بالفيروس أثناء الرحلة إلى نيوزيلندا، في منشأة العزل، أو على متن الرحلة إلى أوكلاند.

وأردف بلومفيلد: نحن لا نستبعد أي احتمالات ونعمل على الوصول إلى حقيقة هذه المسألة.

وتخضع أوكلاند، أكبر مدينة في البلاد، لقيود منذ 12 أغسطس، بعد انتهاء وضع الدولة خالية من فيروس كورونا بعد أكثر من 100 يوم.

وأعلنت رئيسة الوزراء جاسيندا أرديرن، اليوم الإثنين، أنه سيتم تخفيف القيود في أوكلاند اعتبارًا من يوم الأربعاء، مع السماح بالتجمعات التي تضم 100 شخص.

وسجلت نيوزيلندا حتى الآن ما مجموعه 1464 حالة و25 حالة وفاة، ولا يزال يوجد في البلاد 62 حالة نشطة حتى اليوم، منها 33 حالة مجتمعية.

وذكرت الحكومة، اليوم الإثنين، أيضًا، أنها ستنضم إلى أكثر من 170 دولة أخرى في مجهود عالمي يهدف إلى توفير إمكانية الوصول العادل للقاح في جميع أنحاء العالم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى