محليات

“متحدث الصحة” يتحدث عن مدى احتمالية حدوث موجة ثانية لفيروس كورونا

أوضح المتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة الدكتور محمد العبدالعالي مدى احتمالية حدوث موجة ثانية لفيروس كورونا المستجد.

وأفاد بأن الموجة الثانية تعني أن تكون منحنيات الوباء في وضع مستقر وشديد الانخفاض ثم تعود للارتفاع مرة أخرى إلى مستويات عالية جداً.

وذكر أن حدوث مثل هذه الموجات يعود إما إلى إهمال أفراد المجتمع للاحترازات الوقائية، وإما إلى تحوّر أو طفرة في الفيروس تؤدي إلى تغيّر العدوى أو طريقة الانتشار.

وأكد العبدالعالي أنه لم تُسجّل حتى الآن على المستوى العالمي أي تحوّرات في أنماط الفيروس تؤدي إلى حدوث موجات انتشار ثانية؛ لكن سُجّلت ارتفاعات في الإصابات بسبب إهمال الإجراءات الوقائية والتدابير الاحترازية والتراخي في تطبيقها والالتزام بها.

وشدد – خلال المؤتمر الصحفي لمستجدات فيروس كورونا – على أنّ على أفراد المجتمع الالتزام بما يضمن عدم حدوث موجات ثانية، والحرص على استمرار تطبيق إجراءات العودة بحذر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى