أخبار التعليم

«التعليم»: الاختبارات الحضورية تبقى اختياراً وفق ٣ اشتراطات

قالت متحدث التعليم العام ابتسام الشهري بوزارة التعليم إن الاختبارات وسيلة لغاية أكبر، وهي تحسين نواتج التعلم وتقليص الفاقد التعليمي المحتمل.

وأضافت في المؤتمر الصحفي المشترك اليوم الأحد، أنه بعد مضي ٨ أسابيع تقريبًا، استطاعت الوزارة تجاوز العديد من التحديات بشراكة مجتمعية حقيقية.

وأشارت إلى أن الاختبارات ستكون عن بعد، والاختبارات الحضورية تبقى اختيارًا وفق ٣ اشتراطات وهي موافقة مدير التعليم، وموافقة ولي أمر الطالب، والتأكد من جاهزية المدرسة لتحقيق التباعد ولتطبيق كافة الاحترازات والبروتوكولات الوقائية لأداء الاختبارات في المدارس.

ولفتت إلى أن المملكة استطاعت أن تقدم نموذج رائع في التعليم عن بُعد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى